النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10478 السبت 16 ديسمبر 2017 الموافق 28 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

دار الرفاع لرعاية الوالدين

رابط مختصر
العدد 7971 السبت 5 فبراير 2011 الموافق 2 ربيع الأول 1432 هـ
عندما تصفحنا الجرائد نحن اعضاء دار الرفاع لرعاية الوالدين منذ ايام استبشرنا خيرا بخبر جميل جدا بالتصريح بالبدء في بناء الارض المخصصة للدار التي صبرنا فترة طويلة من الزمن واخيرا اصبح الحلم حقيقة وفي هذا اليوم الجميل واصلنا الحديث عن كيفية الاستمتاع بهذا الصرح الجميل الذي سيجمعنا معا باذن الله وقد عاهدنا الله سبحانه وتعالى بان نكون مخلصين وحريصين على المحافظة باستمرارية دعمنا وتطوعنا من كل ما نستطيع ان نقدمه من خدمات ومجهود وسوف نمد ايدينا للادارة الكريمة والى مديرة المبنى الحالي جزاها الله خيرا على كل ما تقدمه لنا وسوف نقدم كل ما يطلب منا ونحن مستعدون ان نقدم اي مساعدة تطلب منا جميعا. ونقدم شكرنا للسيدة الفاضلة صاحبة القلب الكبير فاطمة البلوشي وزيرة التنمية الاجتماعية ونشكر ايضا شركة درة البحرين على مساهمتها بالمبلغ المذكور ونشكر عادل اللبان جزاه الله خيرا وسوف لا ينسى الله ما قدمه من خير لهذه الفئة من المواطنين وللعلم بان هذه الدار تحتضن المسنين والمتقاعدين وتقدم لهم الخدمات والراحة التي يستحقونها. وما اروع ان تجد العنصر النسائي وهو يدير هذا المبنى البسيط بطريقة حضارية نادرة ترضي الجميع، وانا على يقين بان الادارة سوف تثبت للجميع بانها على استعداد تام لتقديم كل وسائل الراحة للأعضاء في مبنى المستقبل علمان بان العدد الحالي سوف يتضاعف في المستقبل وذلك يحتاج الى مجهود كبير وضغوطات لا نهاية لها (الله يكون في العون) وبالنيابة عن نفسي اقولها كلمة صادقة بان العنصر النسائي في بلدنا الحبيب يستحق كل التقدير على هذه الادارة القوية والاشراف وتحمل المسؤولية الكبيرة. وبالنيابة عن جميع الاعضاء المسجلون في الدار اقدم شكري لهذه الفئة التي تعمل في خدمة الاعضاء (وهم ويعتبرون من ملائكة الرحمة) ومثالا عل ذلك الخدمة الطيبة المتواجدة في المبنى وشكري الخاص لى مشرفة المبنى المتواصلة مع الاعضاء بشكل يومي (ام علي – بدرية العسومي) وعلى صبرها المتواصل تواضعها ومعاملتها الحسنة، وفي الختام اكرر شكري للنائب السابق والعضو البلدي على مابذلوه في السنين الماضية بوقفتهم مع هذه الدار وشكري الى النائب الحالي عبدالله الزايد على جهوده المتواصلة واقولها للجميع مبروك عليكم هذه الدار التي ستجمعكم من جديد على الحب والخير. وحقيقة فإن هذه مكرمة من القيادة الرشيدة حفظها الله. عن مجموعة من قدامي اعضاء دار الرفاع لرعاية الوالدين.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا