x
x
  
العدد 10397 الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 الموافق 6 محرم 1439
Al Ayam

الأيام - البرلمان

العدد 10076 الأربعاء 9 نوفمبر 2016 الموافق 9 صفر 1438
  • الحايكي تجدد رئاستها لـ«المرأة».. وتؤكد: «النيابي» داعم للمرأة

  • «النواب» يوافق على اختيار قوائم عضوية اللجان النوعية

رابط مختصر
 

وافق مجلس النواب خلال جلسته يوم أمس على اختيار قوائم عضوية اللجان النوعية الدائمة الفصلية في دور الانعقاد الحالي، وجرت انتخابات اللجان بعد الجلسة، فيما تأجل التصويت على رئاسة لجنة حقوق الإنسان لوقت لاحق.
وأسفرت الانتخابات إلى انتخاب النائب ابراهيم الحمادي رئيسًا للجنة الشباب والرياضة والنائب غازي آل رحمة نائبًا للرئيس.
وانتخب أعضاء لجنة مناصرة فلسطين، النائب محمد العمادي رئيسًا، والنائب عبدالحميد النجار نائبًا للرئيس.

أما لجنة المرأة والطفل فقد انتخبت النائب رؤى الحايكي والتي قد ترأست اللجنة في دور الانعقاد الفائت، والنائب علي المقلة نائبًا للرئيس.
وفي ذلك، ثمّنت النائب رؤى الحايكي تجديد الثقة النيابية التي منحها إياها المجلس النيابي من خلال حصولها على رئاسة لجنة المرأة والطفل لدورين على التوالي، وهذا إن دل فإنه يدل على الثقة الكبيرة التي منحني إياها المجلس وإيمانه بمهنيتي وتفاني في العمل السياسي وفي خدمه قضايا المرأة والطفل. وقالت: «يسعدني ويشرّفني أن أتقدم بخالص الشكر وعظيم الامتنان للمجلس النيابي على تجديد الثقة وحصولي على منصب رئيس لجنه شؤون المرأة والطفل.
وأسأل الله أن يعيننا جميعًا على تحمّل المسؤولية وخدمة هذا الوطن الغالي». وتؤكد الحايكي بأن إيماننا العميق بالمسؤولية تجاه هذا الوطن ومستقبلة يتطلب منا جميعًا وعلى الدوام لعب دور فاعل في حماية حقوق المرأة والطفل، وذلك كون المرأة والطفل من ركائز بناء نهضة الشعوب ومستقبلها، فالأسرة لبنة المجتمع والمرأة نصفه بل أكثر.

وقالت الحايكي: «من خلال لجنة المرأة والطفل سيتم تكثيف الجهود الرامية لصون حقوق المرأة والطفل، وذلك عن طريق تقييم ما أنجزته اللجنة في الدور الماضي ومن بعده وضع تصور استراتيجي لأولويات عمل اللجنة في هذا الدور بالتوازي مع دراسة التشريعات النافذة في مملكة البحرين والمتعلقة بالمرأة والطفل ومشروعات القوانين المنظورة أمام السلطة التشريعية.
كما وستحرص اللجنة على التنسيق بصورة دائمة مع الجهات ذات الصلة لكي تتكامل الجهود وتثمر». ونوهت الحايكي أنه من واقع رصد دائم للواقع الحالي للممارسات ومتابعة القضايا التى تعني بالمرأة والطفل وتعزيز الحقوق من خلال التشريع والرقابة اللازمة عليها يمككنا تحقيق ما نطمح الى تحقيقه جميعًا من تعزيز ما تم إنجازة لليوم على مستوى مملكة البحرين في هذا الشأن، والإضافة النوعية ذات القيمة لكل ما من شأنه أن يخدم المواطن والوطن بالدرجة الأولى.





زائر
عدد الأحرف المتبقية
   =   

تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة
  إقرأ في عدد اليوم
  الأيام "واتساب"

المواضيع الأكثر قراءة

هل تؤيّد ما ذهبت له دراسة حديثة بأن انتاجية الموظّف البحريني 42 دقيقة فقط في «اليوم الواحد»؟