النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10785 الجمعة 19 أكتوبر 2018 الموافق 10 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:19AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:40AM
  • المغرب
    5:06AM
  • العشاء
    6:36AM

بدء محاكمة 5 آسيويين متهمين بإدارة محل للقمار في المحرق

رابط مختصر
العدد 10718 الاثنين 13 أغسطس 2018 الموافق 2 ذو الحجة 1439
قررت المحكمة الكبرى الجنائية الثانية تأجيل قضية 5 آسيويين من الجنسية البنغالية متهمين بإدارة محل للقمار في منطقة المحرق، وذلك حتى جلسة 19 أغسطس 2018 للاطلاع والرد.
وخلال جلسة يوم أمس، أنكر المتهمون أمام المحكمة ما نسب إليهم من اتهامات.
ووجهت النيابة العامة إلى المتهم الأول أنه اعتدى على سلامة جسم شرطي أول وذلك في أثناء تأديته لوظيفته، فأحدث به الإصابات الموصوفة بالتقرير الطبي، ولم يفضِ فعل الاعتداء الى مرضه أو عجزه عن أعماله الشخصية مدة تزيد على 20 يومًا، كما أدار محلا عامًا للعب القمار واشترك في تنظيم اللعب والإشراف عليه، وهيأ المكان لدخول الناس فيه.
ووجهت النيابة العامة إلى المتهمين الثاني والثالث إنهما أدارا محلا عاما للعب القمار واشتركا في تنظيم اللعب والإشراف عليه، وهيئا مكانا لدخول الناس فيه، وذلك بأن أدارا الغرفة وهيآها لممارسة القمار وسمحا بدخول الغير إليها دون تمييز، كما انهما قامرا في مكان عام بالتخصص وذلك بأن قامرا في الغرفة المسموح بدخول الغير إليها دون تمييز، فيما وجهت إلى المتهمين الرابع والخامس أنهما قامرا في مكان عام بالتخصيص وذلك بأن قامرا في الغرفة المسموح بدخول الغير إليها دون تمييز. وتعود تفاصيل الواقعة الى أن معلومات وردت إلى ضابط عبر مصادر سرية بأن المتهم الأول يقوم بإدارة لعب القمار في عدة منازل في منطقة المحرق.
وأكدت التحريات أن هناك منزلا دُوّن عنوانه مخصص للعب القمار، وتمت مراقبة المنزل في أيام وفترات مختلفة فتأكدت صحة المعلومات، فتم دخول المنزل الذي كان مفتوحا للعامة وشوهد أشخاص يدخلون الى ويخرجون في أوقات مختلفة.
واتضح من خلال مراقبة المنزل أن لعب القمار يبدأ عند 10 مساء وينتهي عند 3 فجرا، وأكدت التحريات أن المتهم الاول يأتي في نهاية اللعب من أجل حصته في إدارة لعب القمار.
وتوجه رجال الشرطة الى المنزل الذي كان مفتوحا، وعندها شوهد 4 أشخاص يلعبون وكان أمام كل واحد مبلغ مالي وورق لعب، فتم ضبطهم، وأقر أحدهم ان المتهم الأول هو من يدير لعب القمار، فتم الاتفاق معه على مساعدة الشرطة، واتصل بالمتهم الأول وطلب منه الحضور.
وبالفعل عند حضور المتهم الأول إلى المكان المتفق عليه تم القبض عليه من قبل الشرطة، رغم مقاومته الشرطة وضرب أحدهم.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا