النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10760 الإثنين 24 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

رياح.. ورياضة

الزايد.. على حق

رابط مختصر
العدد 9296 الإثنين 22 سبتمبر 2014 الموافق 27 ذو القعدة 1435

محمد الزايد رجل مخلص للقلعة الشرقاوية.. مثله مثل كثير من أبناء الرفاع الشرقي الذين يحبون النادي حبا كبيرا، ونادي الرفاع الشرقي يحتل مساحة واسعة جدا من سكان مملكة البحرين الغالية ويكاد يكون النادي الوحيد الذي يتميز بهذه الكثافة السكانية... لكن مع الاسف منشئات النادي لا تلبي هذه الحاجة... لابل هذه الفضيلة والنعمة والمواهب الواعدة التي لاتعد ولا تحصى.. واتعجب عن دور السادة النواب الكرام في المنطقة وما أكثرهم كان الأجدر بهم أن يضعوا أهمية قصوى لبناء بيت يليق لهذه المنطقة الواسعة وهذه الشريحة الواسعة من المجتمع البحريني، نأتي لموضوعنا الأساسي ... محمد الزايد بالرغم من إني لست على وفاق معه، لكن كلمة الحق تقال عن هذا الرجل في تقديري هو صاحب الإنجازات الكبيرة التي حققها الفريق الاول لكرة القدم وعلى الرغم من كونه أمين مالي إلا انه في اعتقادي قد تجاوز صلاحيات كثيرة لزملائه وليس بهدف التعالي... أبدا... بل هو رجل خدوم جدا ويحب الجميع لكن تجاوزه لصلاحياته وتداخله مع بعض الحدود الملتهبة ويقينا فعل هذا من اجل الصالح العام لفريق الأول الذي يشعر بأنه هو الأخ الكبير لهم كونه على صلة وعلاقة قوية بأغلب اللاعبين من خلال مشاركاتهم في افراحهم واحزانهم وكثير من متطلبات حياتهم العامة وحتى الخاصة، لذا وجد الرجل نفسه مندفعا في طريق كريم هدفه نبيل واستطاع ان يحقق بجهوده الكبيرة ومتضامنا مع بعض جهود الخيرين في مجلس الإدارة ومع جهود الكادر الفني والإداري في تحول نوعي لأداء الليوث البيضاء وقدموا موسما رائعا يليق بكل كيان القلعة الشرقاوية، ومراجعة لما جاء اعلاه وهذا رأي وهذه نظرتي عسى ان اكون على صواب او على خطأ... في تقييم الموقف لكن لو راجعنا مواقف وطروحات محمد الزايد يكاد يكون قريبا جدا من مسيرة فريق النادي لكرة القدم ومنصب مدير فرق كرة القدم يليق به كونه يحب هذه اللعبة ومتعلق بها، على العكس ما فعلة في فريق الطائرة والذي كان ضحيته خالد محمود إداري من الطراز الخاص ورجل محب للعبة الكرة الطائرة ومخلص لها وللنادي ومثابر وفي تقديري ان خالد محمود من الكوادر النادرة جدا في أدارة فريق الكرة الطائرة والضحية الثانية هو خالد جناحي المدرب الكفوء الذي صنع قاعدة واسعة للنادي واعد فريق اول جعله ندا لخيرة الفرق المتقدمة في عموم البحرين وهذه هي غلطة الشاطر لمحمد الزايد وقد اعترف بها الرجل لمن يهمه الأمر وكان عليه ان يعترف بها على الملاء لكي لاتذهب الجهود التي قدمها لفريق كرة القدم سدى على حساب ثرثرة من هنا وهناك... كرها فيه أو في تجاوزه لصلاحياته أو حسدا لما قدمه، إن الذي سمح لمحمد زايد ان يتجاوز صلاحياته يعرف حقا ان محمد زايد سيقدم شيئا يليق بالقلعة الشرقاوية وكانوا واثقين مما سيفعله وفعله لذا كانت المصلحة العامة هي علامة الرضا لمن سكت من اجل بناء الفريق الأول لكرة القدم وهم على حق....إن من يُقدِّم الخير من أجل المصلحة العامة.... يجب أن يُقَدَّمْ.. نسأل الله ان نكون قد وفقنا في تحليل نظرة لناد له وقع خاص في قلوبنا.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا