النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10817 الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 الموافق 12 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

كتاب الايام

رياح.. ورياضة

تعدد.. أصحاب القرار

رابط مختصر
العدد 9282 الإثنين 8 سبتمبر 2014 الموافق 13 ذو القعدة 1435

قبل عدة أشهر كتبت مقال بعنوان ثلاث شمعات تنوير وهي ملاحظات وضعناها تحت المجهر وأمام عيون الشيخ علي بن خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم أشرنا فيها على ملامح مؤشر يبدو أنه كان في طريقه من أجل أن يعصف بسير عمل بيت الكرة البحريني والحمد لله نشرت ملاعب الأيام قبل اسبوع بزوغ شمس الحقيقة لتذيب الجليد الذي عكر صفوا هذا البيت، نقول على الرغم من فرحتنا بما وصل إليه الطرفان كان من المفروض أن لايصل هذا الأمر إلى كل من الشيخ علي والأستاذ احمد النعيمي.. لماذا...؟ الشيخ علي إنسان هادئ وواسع الصدر ومتواضع وصاحب حكمة ولا أعتقد أن هناك شخصًا لديه أية مشكلة مع هذا الشاب إضافة إلى انه يحب المشورة ويسمع وبتقبل كل ما هو خير، نحن هنا نسلط الأضواء على الجانب التربوي في هذا الأمر... نعم خصائص الرجولة كلها تلتقي بهذا الشاب ويحاول إرضاء الجميع وهي غاية لا تدرك لكن هذه هي سجية المتربي على الفضيلة، الصفحة الثانية وهي أيضا صفحة ناصعة وكريمة وتمثل السيد أحمد النعيمي بكل كيانه كرجل هادئ ومحبوب ومتزن وصاحب كلمة ومتواضع وسهل المعاملة وانسان لطيف المعشر وفيه كل معاني الرجولة ولا زلنا نسلط الأضواء على الجانب التربوي... إذن مالذي حدث...؟ الجميع يتذكر خليجي 21 وكيف تكاتف الجميع في إظهار هذا الكرنفال بصورته الزاهية نعم كان أعظم ما قام به الجميع في تعاون قل نظيره من رأس الخير في قمة الهرم الرياضي وفروع اللجنة الأولمبية بكل كوادرها المتميزة والمؤسسة العامة للشباب والرياضة المجاهدة والأتحاد البحريني لكرة القدم، وباقي الأتحادات التي نذرت نفسها من أجل عيون البحرين الغالية، كلف السيد احمد النعيمي لرئاسة لجنة خليجي 21 وكان بحق خير إختيار وقد نجح بامتياز، الشيخ علي وقع عليه ثقل كبير وضغوطات كبيرة سواء بالتنظيم أو تحمل مسئولية المنتخب وكذلك التنسيق فيما يخص آلية اكتمال نصاب هذا العرس الكبير وكثير من الحلقات، الجميع يعلم إن المهمة كانت صعبة جدا والذي زاد من صعوبتها مسألة تعدد أصحاب القرار في عملية التنسيق الذي في تقديري كان احد الأسباب التي أدت إلى أثارة بعض الشكوك بين الطرفين، والجميع لديهم الحق... كل يريد أن يقدم للبحرين كل ما قدر له من إمكانية، لكن عملية تنسيق هذه الجهود جعلت من بعض الدخلاء وأصحاب المصالح الضيقة أن ينقل كلام بين هذا وذاك ولايعلم أنه بذاك العمل إنما يحرق هذه الجهود الكبيرة التي بذلها جميع الأطراف ونخص بالذكر منهم الشيخ علي والسيد احمد النعيمي، ماذكرناه وكل أمنيتنا ان تكون هي المشكلة الرئيسية بين الطرفين وياله من سبب يجب أن نقف ونصفق لهما على ما يمتلكونه من روح رياضية كبيرة يختصمان ويتصالحان من اجل البحرين الغالية، ما اروع هذا التصرف النبيل... لا شيئ شخصي كل يصب في المصلحة العامة وجلال الرياضة، أتمنى لو كنت على صواب فيما جاء أعلاه وأعتذر إذا كان غير ذلك.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا