النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10812 الخميس 15 نوفمبر 2018 الموافق 7 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:34AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

محطات

التاريخ أمانة..

رابط مختصر
العدد 9258 الجمعة 15 أغسطس 2014 الموافق 19 شوال 1435

لفت نظري خلال الأيام القليلة الماضية خبر نشر في الملحق الرياضي بجريدة اخبار الخليج كتبه الزميل الصحفي المخضرم سلمان الحايكي حول ترشيح الاخ العزيز اللاعب والاداري العربادي الوحدوي خليل الزياني لرئاسة مجلس ادارة نادي النجمة في المرحلة القادمة. المهم لدى التورايخ التي وردت في التصريح والتي اشار اليها الزياني خطأ لم أكن اتمنى ان يقع فيه ابن النادي ورئيسه السابق خصوصا وان التاريخ امانة يجب علينا المحافظة عليها والسعي لكتابتها لكي يتابعها ابناء الجيل الحالي وهذا بالطبع لا يمكن ان يحدث ما لم تسعى بعض الاعمدة الرئيسية لأنديتنا والذين الله يعطيهم الصحة وطول العمر موجودون ويستطيعون المساهمة مع اخوانهم في رصد تاريخ الاندية لكى يأخذ كل ذي حق حقه بدلا من الاجتهادات الشخصية.. خاصة وان خبراتهم تسعفهم لذلك. فقد أشار الكابتن الزياني الى انه ترأس نادي الوحدة لغاية 1994 وهذا مخالف للواقع وأمانة يجب ان نوضحها للرأي العام بشكل عام وللنجماوية بشكل خاص فالكابتن خليل الزياني ترأس النادي لغاية 1988 وجاء بعده الرئيس الحالي للنجمة عيسى محمد عبدالرحيم الذي استمر رئيسا حتى 1992 حينما حدثت مشكلة ادت لاستقالة المجلس وعين رئيس المؤسسة العامة للشباب والرياضة آنذاك الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة مجلساً برئاسة الشيخ فواز بن محمد آل خليفة مدة عام واحد وتشرفت خلالها ان اكون اميناً للسر معه ومن ثم باختيار الجمعية العمومية للنادي مدة ست سنوات اخرى استمرت حتى 1997 حينما عين رئيسا للمؤسسة العامة للشباب والرياضة واختير الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة رئيسا للنادي، وشهدت فترة رئاسته الدمج الحالي بين الاندية الثلاثة الوحدة «الهلال» القادسية ورأس الرمان. وقد اردت ان اوضح ذلك لمرحلة هامة من مرامل هذا النادي العريق الذي كانت له صولات وجولات على مستوى الالعاب الرياضية وخاصة الجماعية وحقق خلالها انجازات متعددة على مدى السنوات السابقة.. واتمنى ان تستمر مع بدايات النادي النموذجي الحالي وان يوفق الله الجميع لما فيه خير ومصلحة الرياضة في مملكتنا الغالية سلامات المشجع الوحدوي الكبير والمعروف فؤاد راشد العاشق للغائلة البيضاء حتى النخاع يرقد في المستشفى حالياً بعد ان ساءت حالته. دعواتنا له بالشفاء ان شاء الله وان يعطيه الله الصحة والعافية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا