النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10758 السبت 22 سبتمبر 2018 الموافق 12 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

رياح.. ورياضة

ناصر 8... وأمنية

رابط مختصر
العدد 9225 الأحد 13 يوليو 2014 الموافق 15 رمضان 1435

على الرغم من الدقة بالتنظيم والمتابعة من القائمين على تنظيم بطولة ناصر الرمضانية وخاصة في نسختها السابعة، وكذلك المساحة الإعلامية الكبيرة التي لم نعهد مثلها في أية بطولة رسمية، وكذلك حضور الشركات الداعمة من اجل دعم الحركة الرياضية والشباب وهذا يفرح، بالإضافة إلى الإشراف والرعاية الكريمة المباشرة من سمو الشيخ ناصر بحضوره البطولة لاعبا وراعيا وهذا ما يعطيها حلاوتها لكن هناك أمور لابد أن نضعها أمام الأخوة القائمين على تنظيم هذه البطولة.. وكلنا أمل أن يقفوا عليها من أجل الصالح العام... ونبدأ، حيث هذا العدد الكبير من الفرق مع عدم ظهور كثير منه بمستوى يليق بالبطولة ويكاد يكون المستوى الفني في هذه الأدوار ضعيف من خلال نتائجه، أما فيما يخص البحث واستكشاف عن خامات جديدة ومتميزة في هكذا مستوى فأنا في تقديري أن هذه العملية كمن يقلع نخلة باسقة ويغرسها في مكان آخر سوف تضعف ونادرا ما تعطي ثمارا جيدة.. وابلغ دليل لم نسمع أن مدرب ما... قام بالتعاقد مع لاعب سطع نجمه في دورة ناصر الرمضانية مع قلة حضورهم إلا في النهائي.. ومع كل هذا الاهتمام الكبير والرعاية المتميزة ودقة التنظيم الذي يعتبر تجربة يجب الاستفادة منها بما يخدم حركة الرياضة والشباب في مملكتنا الغالية... ونود قبل أن نقدم معطياتنا في إشارة إلى الجميع أن نتوخى الدقة في تقييم الدورة لعدة أسباب، أهمها انك لا تقدم هذا التقييم لشخص يعتبر المسئول الأول عن حركة الرياضة والشباب فحسب بل أنت تقدمها لبطل عالمي يعرف مواصفات وقيم البطولة ويعرف جيدا مستويات ما يقدم من عطاء فني... كونه قد مر في كل هذه المراحل المتعددة والصفحات وصولا إلى عنوان البطولة ولا يحتاج لمجاملة بل سموه أقام مثل هذه البطولة ليس من أجله.. بل أقامها من اجل مضامين وأهداف رياضية وإنسانية بعيدة ونبيلة.. فلا يجب أن نميل إلى احدهما على حساب الأهداف السامية في عملية التطور. ومن هذا المنطلق نقول لو ركز الأخوة الكرام المسئولين عن تنظيم هذه الدورة وهم معروفون بكفاءتهم الإدارية والإعلامية على أن يغرسوا الفسائل بدلا من نقل الشجرة الأم لكان خيرا وما أحلى أن تختار من كل محافظة فريقين للبراعم فريق من عمر (6-8) وفريق من عمر( 8-10) سنوات ويجري العمل عليها منذ الآن بحيث يكون كل قواها من صغار السن حتى الحكام يتم تهيئتهم من قبل الاتحاد البحريني لكرة القدم وكذلك المعلقين وكل شيئ يتعلق بالطفولة وتنظم افتتاحية كبيرة تستعرض الفرق المشاركة مع تقديم لوحات فنية في بداية كل مباراة مع ضرورة استخدام أسماء حضارية لهذه تخص محافظاتها مثلا الجنوبية اسم الفاتح أو المحرق عراد، والعاصمة دلمون، وهذا ما سيخلق قاعدة كبيرة وجيل من لاعبي كرة قدم واعدين لديهم الثقة في أنفسهم في أن يقدموا عطاء متميزا كون بنائهم صحيح.. كيف لا وهو في صغره يلعب أمام جماهير وعلى أستاد يحلم أن يصل إليه وهو كبير فكيف إذا ما أعطي له فرصة أن يطلق مواهبه من مساحة واسعة وأمام جماهير رياضية وإعلام كبير... وحتما إن الحضور سيكون كبيرا على الأقل من ذوي وأقارب وجيران وأصدقاء وزملاء الدراسة اللاعبين والحكام والمعلقين الصغار في تجربة حية لناصر 8 ولا أروع منها.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا