النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10758 السبت 22 سبتمبر 2018 الموافق 12 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

رياح.. ورياضة

الخلط بين السياسة.. والرياضة

رابط مختصر
العدد 9164 الثلاثاء 13 مايو 2014 الموافق 14 رجب 1435

كنا قد تناولنا سابقا ملف آسيا وأشرنا أن الطريق غير سالك وها هي بوادر وضع العصي أمام هذا الرجل النظيف الذي فاز بطريقة حضارية نظيفة ولا أروع منها تطفو مثل زبد البحر .. وكذلك نتائج لقائاته وجولاته تشير على أنه يحمل برنامج سليم لعموم الكرة في آسيا ... قبل شهر تناولت هذا الملف وتوقعت أن سلمان سوف لن يترك له الخيار في تطبيق ما يحمله من خير وها هي بوادر الاتهامات تأتي من أقرب سند له على أنه يخلط الرياضة بالسياسة ... هذا الرجل النظيف الذي لم نسمع عنه يوما أدلى بموقف سياسي ولم يخلط أي أمر والجميع يحبه ومن كل الطوائف والمذاهب.. زد على ذلك هو الرجل نظيف والسياسة طريقها غير نظيف وقلناها ونقولها دائما... إن الشيطان أول سياسي في الخليقة فهو أول من حاور واول من رفض واول من تكبر وأول أوجد الفتنة وأول من حسد وأول من امتنع على خالقه وصاحب الفضل في وجوده وهو أول من خسر بعد قرار التأجيل ... نعم فكرة دمج منصب رئاسة الاتحاد القاري مع منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي ظهرت عندما طلبت عدد من دول شرق آسيا بهذا الدمج وقوبل بالرفض في مؤتمر الماضي ... لكن هذا لايعني أن الأمر انتهى هناك مصالح عامة للفيفا وكذلك هناك مصالح عامة لآسيا وكذلك هناك أفكار ومشاريع رياضية جديدة.. احتمال كبير أن تتعارض مع منصب نائب رئاسة الفيفا وقد تعمل هذه المنظومة على تأخير هذه المشاريع ... كما أنها لاتخلو من مصالح خاصة ضيقة. نحن مع سلمان في كل ما يهم المصلحة العامة في آسيا... ونعلم أن هناك من توسوس له نفسه الأمارة بالسوء على تعطيل مشاريع هذا الرجل وتخلق له المعوقات .. ونعلم جيدا ان طريق الحق موحش وغريب ...لأن هناك مصالح خاصة وسوداء .. ونحن سوف لانسكت على من يتآمر على مسيرة عربي يمثل العرب خير تمثيل في قيادة آسيا دون أن يفرق بين عربي وأعجمي .. ونحن واثقين من خطوات هذا الرجل. المسألة الثانية والتي ايضا ذكرتها سابقا هي مونديال قطر 2022 وهو أخطر مشروع رياضي للعرب وانا أوجه رسالة كريمة إلى الشيخ سلمان وأقول له ان هذا هو مشروعنا الكبير وهو أمانة في أعناقك ويجب أن يرى النور في أرض الشقيقة قطر .. ونحن نعلم ان المؤامرات والاتهامات بدأت تظهر لغرض التغيير....ابق أبوابك مفتوحة سوف لايتجرأ أحد على أن يساومك على ملف قطر ..أنت لها . نقول لقد وافقت يا بلاتر ووافقت الجمعية العمومية .. وكنت أول من قبل وبارك واحتفل فمن الخطأ أن تدفع هذا الملف إلى لجنة الأخلاق غير الرسمية .. كما دفعت ملف بن همام وفشلت..! سوف يحاولون يا سلمان لكن يئس الشيطان أن يجد له مكانا في القلوب والأيادي النظيفة... !

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا