النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10813 الجمعة 16 نوفمبر 2018 الموافق 8 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:37AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

محطات

مبروك للمنامة.. وقربان تألق

رابط مختصر
العدد 9160 الجمعة 9 مايو 2014 الموافق 10 رجب 1435

نجح فريق نادي المنامة لكرة السلة في ضرب عصفورين بحجر واحد بعد ان استعادة بطولة الدوري العام زين لكرة السلة وتحقيق رقم قياس على حساب قطب كرة السلة البحرينية فريق النادي الاهلي للمرة 18.. لا شك بأن ادارة النادي والجهازين الفني والاداري قد خططوا لهذا الفوز منذ بداية الموسم الحالي وتحقق لهم ما أرادوا على الرغم من صعوبة الموسم والعدد الكبير من المباريات الا ان وجود العدد الجيد من اللاعبين على الدكة أسهم فيما سعى إليه الجهاز الفني للفريق بقيادة المدرب الصربي توني الذي اعاده النادي للفريق بعد ان مر بمرحلة حرجة في بداية الموسم. ان تكاتف الجهود وتعاون الجميع لما فيه خير ومصلحة النادي. وجاء تواجد رئيس واعضاء مجلس الادارة برئاسة الاخ زهير كارزوني ومتابعتهم للفريق والحرص على تقديم كافة الدعم المادي والمعنوي. يضاف لذلك التألق الواضح والنجاح المميز للاعب محمد قربان الذي اكد بأنه صفقه ناجحة وأثبت كفاءته وقدرته في التعامل بالجانب الاحترافي الذي أوصله ليكون جاهزا وفي الفورمه في الاوقات الحرجة من المباريات، فتألق وأسهم مع اخوانه اللاعبين في اعادة الدرع لخزينة النادي من جديد. والان وبعد نهاية هذا الموسم الطويل والممل اتمنى من الاخوة في اتحاد كرة السلة مناقشة السلبيات التي حدثت والسعي لتلافيها في برنامج الموسم القادم واعداد دراسة كاملة بشأن عدد مباريات النهائي التي ظهر واضحا فيها الارهاق والتأثر من الاصابات التي عانى منها اللاعبون. فليس من المعقول ان يلتقى فريقان في 14 مباراة بالموسم. رغم ان الظروف خدمت الاتحاد في هذا الشأن وإلا لكان الفشل احدى سمات الموسم. واذا كان الاتحاد يتطلع للدخل المادي فإنه مطالب ايضا بتقديم جزء من هذه المبالغ للناديين. لذلك فإن الامر متروك للاتحاد والاندية لإبداء رأيها في برنامج الموسم القادم ونبارك للمنامة الفوز وللمحرق نقول هارد لك والى الملتقى في الموسم الجديد. شكراً فخرو الاخ العزيز المحرقاوي الغيور والعاشق للفانلة الحمراء عبدالحميد ابراهيم بو فخرو أتحفنا بعدد من الصور النادرة التي ستكون مادة دسمه لقراء صفحة والله زمان خلال الايام القادمة ويوميا كعادتنا خلال شهر رمضان المبارك. شكراً من الاعماق ابا يوسف والشكر موصول للأخوين عبدالله القلداري وخالد جاسم فخرو اللذان قدما عددا من الصور ايضا، فلكم جميعا شكري وتقديري.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا