النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10756 الخميس 20 سبتمبر 2018 الموافق 10 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

كتاب الايام

وقت إضافي

محاسبة المقصرين لمنتخبي الناشئين والشباب أمر حتمي

رابط مختصر
العدد 8956 الخميس 17 أكتوبر 2013 الموافق 12 ذو الحجة 1434

صرنا نخسر الفرصة في مشوار منتخباتنا الكروية، بدأنا بمنتخب الناشئين وبعدها اتى منتخب الشباب الذي فرط في التاهل بعد تعادله مع منتخب فلسطين، الاسباب واضحة امام المسؤولين في اتحاد الكرة ولا ندري لماذا لا يعترف بفشل الجهاز الفني الاجنبي بمعية الجهاز الاداري الذي ايضا يتحمل جزءًا كبيرًا من هذا الفشل في تحقيق طموحات الكرة البحرينية، والى متى نترك الجهازين يتلاعبان باعصاب الجماهير ولاعبي منتخباتنا فمحاسبتهما امر حتمي. تطرق الزملاء محررو الصحف الاخرى حول الإخفاق الذي طال منتخب الناشئين والشباب، وها نحن في الايام الرياضي ايضا نكرر النداء لمن يعنيه الامر باتحاد الكرة بعزل الطاقم الفني والاداري عن منتخبات الفئات العمرية حتى نهاية العقد المبرم في حالة عدم توفر الالتزامات المالية لدفع تكاليف العقد. وايضا نطالب لجنة المنتخبات بتشكيل اجهزة اخرى لمنتخبات الفئات العمرية والعمل على استمراريتها دون توقف اذ ان التجديد مطلوب في حالة فشل الاجهزة السابقة، اذ اننا نملك فرقا ذي مستوى متطور فقط تحتاج الى البرامج الطموحة حتى تستطيع ان تكون رديفة وداعمًا لمنتخبات الرجال. وايضا نطالب اتحاد الكرة باهتمام اكبر لمنتخبات الفئات العمرية، وان لا يقتصر اهتمامهم فقط بالفريق الاول، مثل ما تفعل بعض انديتنا الوطنية اذ ان جل همها فقط فرق الرجال، اما الفئات فيكون مصيرها مجهول واعتمادها فقط ينحصر على بعض الجهود الشخصية من العاملين من مدربين واداريين للفئات العمرية المهضومة حقها في بعض الاندية الكبيرة. همسة جميل هو الاهتمام الحاصل من القائمين على شؤون المنتخب وادارات انديتنا الرياضية بفرق الرجال، لكن الاجمل لو تنصب ايضا اهتماماتهم بفرق الفئات العمرية اذ هي الرديف لمنتخبات الرجال.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا