النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10758 السبت 22 سبتمبر 2018 الموافق 12 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

وقت إضافي

الدعم المادي أمر ملح لتطوير الرياضة

رابط مختصر
العدد 8746 الخميس 21 مارس 2013 الموافق 9 جمادي الأولى 1434

تحقيق البطولات وحصد النتائج والانجازات الكروية لا تأتي بضربة حظ او بعصا سحرية، ومن يريد تحقيق النتائج الايجابية لا بد ان يجند اشخاصا يتمتعون بالكفاءة والدراية، وقبل هذا وذاك يجب ان يكون من يعمل ان تتوافر به صفة الاخلاص والتفاني في العمل، ولكي نحقق كل ما ذكر علينا ان ندعم تلك الكفاءات بالدعم المادي والمعنوي وان نكون بمثابة حلقة الوصل لتقريب وجهات النظر والمسافات. فالدعم المادي يلعب دورًا كبيرًا ومؤثرًا لحصد النتائج والبطولات، والدعم المادي يلعب دورًا في ذلك وايضا الدعم المادي يلعب دورًا اساسيًا في استمرار الدورات التدريبية التي من خلالها يستفيد المتدرب لتطوير ذاته من خلال الحصص التدريبية التي يتلقاها المتدرب اثناء الدورات. والدعم المادي اصبح حاجة ضرورية او امرًا ملحا في زمن تشهد الرياضة احترافا على جميع الاصعدة، والمادة اصبحت ركنا اساسيًا في تطوير الرياضة فبدونها تصبح الرياضة غير قادرة على مجاراة التطوير التي تشهدها الساحة في جميع المجالات والرياضة هي جزء وركن اساسي من هذه الساحة. لهذا نرى ان الدول الاجنبية تضع خططًا طويلة المدى وتجري دراسات وابحاث وكل ذلك من اجل الاستفاده من كيفية استثمار الرياضة وتطويرها، وهناك دول تعتمد على الرياضة في ضخ مبالغ ضخمة تدعم بها بميزانية تلك الدول، وما دفع بالكرة العالمية عامة والاوربية خاصة على نطاق المنتخبات والاندية بالنهوض بعد ان استثمرت الرياضة بشكل صحيح. وعلى العكس يحصل لان في الدول العربية والخليجية وان كنا نحن هنا مازلنا نعتمد على الطرق البدائية في الاعتماد على الرياضة فالرياضة عندما تكبد الدولة خسائر جمة لا تتحمل الميزانية المرصودة لها من قبل الدولة. في الدول العربية والخليجية نرى العنصر البشري موجودا وفعالا لكنه يعاني من النقص المادي حتى يستطيع استثمار كل طاقاته في الرياضة، فمن هنا نرى ان الدول التي تحظى بالدعم المادي تتقدم علينا ونحن هنا غير قادرين على مجارتهم وذلك بسبب عدم اهتمام القائمين على الرياضة لدينا بوضع خطط طويلة المدى للنهوض برياضتنا التي اصبحت عالة على كل من يعمل بها. همسة: المادة اصبحت عنصرا مهما وضلعا خامسا، ومن يفتقد المادة لا يستطيع النهوض بالرياضة، ومن لا يستطع الدفع فعليه أن يقلص نشطاتة الرياضية. ما تحصل عليه الاندية من دعم من المؤسسة العامة لا تغطي ربع المصروفات التي تصرفها انديتنا.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا