النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10819 الخميس 22 نوفمبر 2018 الموافق 14 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:41AM
  • الظهر
    11:24AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

كتاب الايام

محطات

نجحت بطولة المرأة.. ولكن!!

رابط مختصر
العدد 8740 الجمعة 15 مارس 2013 الموافق 3 جمادي الأولى 1434

الحمد لله رب العالمين لقد أكدت البحرين من جديد بأنها قادرة وبكل كفاءة واقتدار على تنظيم أي حدث بمستوى لائق يشيد من خلاله كل من يحضر الدورات التي تقام على ارض البحرين الغالية. تحية تقدير واعتزاز لكل القائمين على الدورة الخليجية للمرأة على النجاح الذي حققته من كافة الجوانب التنظيمية والفنية التي ذكرتنا بما يحصل في التنظيم الاولمبي من خلال عدد المداليات التي حققتها بنات البحرين في هذا الحفل الرياضي الكبير. على الرغم من ان التنظيم ليس بغريب على البحرين واهلها من خلال استضافتها للعديد من الفعاليات إلا ان ما لفت نظري حقا عدة نقاط وفقت فيها اللجنة التنفيذية برئاسة الاخت العزيزة والفاضلة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة والطاقم الذي عمل معها وكافة العاملين في الدورة اولها الاختيار الموفق للشعار «التعويذة» التي كانت موفقة. التغطية الإعلامية للدورة وهو ما سبق ان اشرت إليه وبالفعل وفقت اللجنة الاعلامية برئاسة اخي العزيز المخضرم محمد لوري وطبعاً سبق ان تحدث عن هذا النجاح ولن أزيد اكثر. الشيء الملفت للنظر الدعوة التي وجهت الى الاداريين القدامى في بعض الاتحادات أو ممن يتابعون كالهرم الرياضي الكبير معالي الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة الذي حضر نهائي السلة والشيخ عبدالرحمن بن راشد آل خليفة الرئيس السابق لاتحاد كرة الطاولة.. والشيخ علي بن عبدالله آل خليفة رئيس اتحاد الرماية، اضافة الى الاخ العزيز هشام بن محمد الجودر رئيس المؤسسة العامة للشباب والرياضة والمهندس عبدالرحمن جواهري الرئيس التنفيذي لشركة البتروكيميات. فقد سعدنا بحق في دعوتهم للتتويج وهي بادرة تشكر عليها اللجنة. وبقيت نقطة هامة كنت أتمنى ان يكون الدور فيها أكبر ليكتمل النجاح من كافة الجوانب وهي الجانب الجماهيري والذي تطرقت له بضرورة الحرص والتنسيق مع وزارة التربية والتعليم ليكون لها تفاعل بشكل أكبر بعد النجاح الذي أسهمت فيه في حفل الافتتاح الذي أعطى انطباعا جيداً على التعاون المشترك، لذلك اندهشت لعدم التنسيق بشأن حضور الطالبات الذي كان سيكون خطوة جيدة نحو مستقبل الرياضة النسائية وهدفا لتشجيع الطالبات على ممارسة الرياضة وهذا تتحمل مسؤوليته الوزارة، فقد كانت ستضيف الكثير للدورة والرياضة النسائية. أخيراً رسالة أتوجه بها الى شيخ الشباب سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة اقول فيها انه الآوان للتركيز أكثر على الرياضة النسائية في ظل الخطة الاستراتيجية التي تعد من اجل دعم رياضة المرأة في ظل هذا التميز الرائع، فنحن بحاجة ماسة لعودة النشاط الرياضي للمرأة على مستوى الاندية والاهتمام بها بشكل أكبر. وشكراً من الاعماق لكل من اسهم في نجاح البطولة والله يكون في عونكم ان شاء الله.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا