النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10811 الأربعاء 14 نوفمبر 2018 الموافق 6 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

محطات

إعلامياً ستنجح.. وجماهيــــــرياً عليــكم

رابط مختصر
العدد 8729 الإثنين 4 مارس 2013 الموافق 21 ربيع الآخر 1434

انطلقت بالأمس فعاليات وعرس المرأة الرياضية الخليجية الثالث بالدورة الثالثة لرياضة المرأة الخليجية وبمشاركة ما يفوق 300 لاعبة في عدة العاب رياضية وهو رقم كبير يعكس ما وصلت اليه رياضة المرأة من اهتمام ورعاية منذ ان انطلقت في دولة الكويت الشقيقة، واتمنى ان تكون لهذه الدورة الاستمرارية وخاصة بعد تشكيل مكتب تنفيذي لها برئاسة عاشقة الرياضة وشقيقة الشهيد فهد الاحمد الشيخة نعيمة الاحمد والتي تحظى بدعم ومساندة وعلاقة وطيدة من رئيسة اللجنة النسائية في مملكة البحرين الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة وبعض الاخوات من ممثلاث الدول الاخرى، ونحن نستضيف في مملكة البحرين هذا الحدث الرياضي الهام الذي سيشهد كالعادة تغطية اعلامية متميزة من الاخوة رجال الصحافة والاعلام كما عودنا اخواننا في الصحف المحلية والملاحق الرياضية التي بدأت تغطيتها منذ فترة، لذلك لا خوف عليكم اعلامياً بل الخوف من عدم الحضور جماهيريا وهي نقطة مهمة اتمنى ان تكون اللجنة التنفيذية للدورة برئاسة الشيخة حياة قد تداركتها واستعدت لها وذلك من خلال التنسيق والاعداد مع وزارة التربية والتعليم ادارة الشؤون الرياضية والكشفية التي تتولاها الاخت الدكتورة فوزية الجيب بضرورة حث المدارس بمختلف مستوياتها على حضور فعاليات الدورة وفق برنامج تحدد من خلاله المدارس التي ستحضر كل فعالية مع فتح المجال للجماهير الاخرى التي نتطلع للحضور لتكون دورة البحرين كالعادة دورة جماهير الصالات الرياضية وهو احد النجاحات لهذه الدورة ولتكن انطلاقة قوية لها، واتمنى ان تحفز اخواتنا من عشاق ومحبي الرياضة لحضور الفعاليات والتواجد لتشجيع فرقنا الوطنية والحماس للاعبات من الدول المشاركة. فهل تم التنسيق بشأن ذلك، وان كانت هناك اية مشكلة فيجب حلها وخاصة فيما يتعلق بموضوع المواصلات والوجبات للطالبات الراغبات في الحضور، ونتمنى لكم جميعاً التوفق والنجاح في هذه الدورة. شكراً لكم شكراً من الاعماق لكل من اتصل يستفسر عن غياب العبد لله يوم الجمعة وهو وسام اعتز به منكم ويؤكد على مدى عمق الروابط الاخوية التي تجمعني بكم وتأكيد على النجاح الذي تلقاه صفحة «والله زمان» العزيزة على قلبي وقلوبكم. فالأيام ستظل شمعة في طريقي الاعلامي اسير على ضوئها ولن اتخلى عنها وخاصة واننا نحتفل قريبا بمرور 24 عاماً على تأسيسها.. والشكر موصول ايضا لمن اطلق الشائعات!!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا