النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10757 الجمعة 21 سبتمبر 2018 الموافق 11 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:08AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:39PM
  • العشاء
    7:09PM

كتاب الايام

رمية خليجية

منامة الخير .. قبلة الأنظار

رابط مختصر
العدد 8681 الثلاثاء 15 يناير 2013 الموافق 3 ربيع الأول 1434

يبدو ان الفرح الخليجي في تواصل مستمر على الرغم من وداع وحزم امتعة نصف الفرق لمنافسات خليجي 21 بالتمام والكمال لعرس الخليج والمنامة الكبير، بعد ان وصل النصف الآخر الى المربع الذهبي، عاقدين العزم في ان يتكلل هذا العرس بالتتويج والنجاح بعيداً عن لغتي الفوز والخسارة، اذ اجمع كل من تواجد في العاصمة البحرينية المنامة على فوز الجميع باللقب، ازاء التنظيم الرائع والكبير من الاشقاء، فضلاً على لم شمل ابنائه وانصهارهم في بوتقة الحب الذي جمعهم، ليخرجوا برضا وقناعة تامين، عما آلت المنافسة الشريفة التي كانت حاضرة ومتواجدة طيلة ايام البطولة بكرم بحريني خليجي لا يدانيه كرم، وكما عرف عن ابناء واهل الخليج قاطبة. نعم قبل التتويج الرسمي توج الجميع بلقب حب الخليج الذي تشرفت مملكة البحرين بتنظيمه وكانت حاضنة لإخوتها في دول الخليج من اقصاه الى اقصاه، في مشاعر فرح عارمة لا تبرح الذاكرة ولا تمحيها السنون ما حيينا.. مبارك للاشقاء احتضان اخوتهم وابناء عمومتهم .. مبارك للاشقاء التنظيم الرائع والكبير.. مبارك للاشقاء النجاح قبل اسدال الستار الذي سيكون وسيظهره ابناء البحرين ومنظمو البطولة بحلة جديدة، ربما تختلف عن حفل افتتاحه الذي ابهر الجميع برغم تواضعه، والذي استعرض من خلاله حضارة البحرين والخليج وحفاوة ابنائهم، وما لهم من تأريخ وارث كبيرين يفاخرون به على مر الايام والسنين. الحلم الوردي الخليجي لأبناء الخليج تجسد الى حقيقة صادقة على ارض قبلة الانظار المنامة من جهة وعلى ارض البحرين من جهة اخرى، بعد ان جمعتنا العاصمة البحرينية بالكثير من الاخوة والاشقاء في الخليج وغير الخليج، لتبقى الشواهد شاخصة وماثلة للعيان من ان عاصمة الخير وغيرها من مدن المملكة الشقيقة اللاتي احتضنهن خليجنا الثائر، وقد عقد عليهن القران بحضور اهل الكرم والضيافة اصحاب الارض ومن لف لفهم من الاشقاء في عرس خليجي عربي جمعنا برموز ونجوم ساطعة صالت وجالت في ملاعب الخليج والعرب وشقت طريقها بثبات في سماء الكرتين الخليجية والعربية، فضلاً على انصار وجماهير الكرة الخليجية. ما نأمله اليوم ان يكون نصف نهائي البطولة ما بين الفرق الاربعة التي بلغت هذا الدور بمستوى الكرنفال الخليجي، وان يقدم لاعبو هذه الفرق الابداع والتميز لعكس الصورة المشرفة لواقع البطولة والاهداف السامية التي اقيمت من اجلها، وهدفنا اولاً واخيراً يكمن في انجاح البطولة وعرس خليجي 21 في قبلة الأنظار، منامة الخير.. بعون من الله.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا