النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10762 الأربعاء 26 سبتمبر 2018 الموافق 16 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:55PM
  • المغرب
    5:30PM
  • العشاء
    7:00PM

كتاب الايام

وقت إضافي

المجاملات ليس لها وجـــــــود في المحــــــــرق

رابط مختصر
العدد 8616 الأحد 11 نوفمبر 2012 الموافق 26 ذو الحجة 1433

اقالة المدربين والاداريين هي مسألة خاصة بمجلس ادارة الاندية والاتحادات الرياضية وهي لها الحق في بقاء هذا وذاك وهي الاعرف بمصالحها لها والكرم طبيعي وصحيح ولا غبارعليه، لكن غير صحيح هو تدخل اشخاص ليس لها علاقة بالمجلس او باللعبة التي ينتمي اليها المدرب او الاداري وتحدد مصير جهاز فني باكمله فهنا تكمن المشكلة او الكارثة ان صح التعبير، فكيف يقبل مجلس الادارة ان تتحكم اشخاص وتستمع لهم لتحديد هوية هذا وذاك. هذه الحكاية حصلت لدينا ولكن اين في اعرق انديتنا الرياضية الا وهو شيخ الاندية البحرينية والخليجية ولكن مهما حصل فيبقى نادي المحرق محل اهتمام الجميع بغض النظر عن النتائج التي يمر بها في الوقت الراهن وبغض النظر ان السعدون هو من تقدم بالاستقالة ام اجبر عليها بسبب سالفي الذكر ولهذا دائما ما تكون اخبار النادي العريق حديث الشارع الرياضي سواء كانت مفرحة ام محزنة اذ انها تحتل حيزا كبيرا من الاهتمام الاعلامي الرياضي. شيخ الاندية عانى الكثيرخلال هذا الموسم من خلال نتائج الفريق الذي لم ترضِ طمواحات محبيه وعشاق الاحمر مع ان عجلة الدوري مازالت في بدايتها لكن دائما هكذا هم رجالات المحرق لا تنتظر ان يقع الفأس بالرأس بل تعالج الامور من بدايتها حتى وان كان من يمسك بزمام الامور ويدير دفة الفريق هو الكابتن عيسى السعدون فالمحرق لا يعرف المجاملات ولو فعل ذلك لما تحققت له كل تلك البطولات التي تتزين بها خزانة النادي العريق ، و لكن الا ترون ان الكابتن عيسى السعدون قد حورب من اقرب الناس اليه، هذا الكلام لم آتي به من عندي بل ذكره السعدون بنفسه عبر وسائل الاعلام المقروأة والمسموعة لدينا. الاسطر التي امامك الان ليس بخصوص ماذكره السعدون بانه هناك من يحاربه ويقف ضده ولا يريد له النجاح والاستمرارية مع الفريق مع انه اي السعدون هو من زرع الفرح والانجاز الاعجازي الذي تحقق للمحرق في الموسم الماضي بتحقيقه البطولة الخليجية الذي عجز عنها اعتى المدربين الذين مروا على نادي المحرق مع كل الاحترام والتقدير لهم لكن يبقي السعدون هو من حقق تلك البطولة التي كانت ناقصة من خزائن المحرق. لاندري هل هناك من يحارب السعدون ام هناك من يريد البحث عن الاسقاطات التي طالت فريق الاحمر ام هي تصفية حسابات بين اشخاص تحب التصيد في الماء العكر ام انها هي ردة فعل طبيعية من قبل ادارة نادي المحرق التي لا ترضى بالمراكز الشرفية وحتى المركز الثاني لا يعنيها بشيء في المحرق، فالمتعارف عليه في المحرق هي المراكز الاولى غير ذلك تكون هناك ثورة او ربيع عربي بصبغة حمراء تطال كل من له علاقة بالاسقاطات التي يتجرعها الاحمر في الوقت الراهن وفي المحرق المجاملات ليس لها وجود. ختاما كل ما نتمناه ان تتدارك ادارة لنادي اي هفوة او مشكلة حتى لا تعصف بذئاب المحرق وتجعله خارج السرب لهذا الموسم. همسة - نتمنى ان تتعلم انديتنا الاخرى فيما حصل في اعرق الاندية لدينا اذ ان المجاملات لا يوجد مكان لها، مثل ما تفعل بقية الاندية ودائما ما يضرب المحرق من فوق الحزام وليس من تحته. - مهما حصل وسيحصل سيبقى السعدون من المدربين الذين تركوا بصمة في جدران القلعة الحمراء، وخزائن المحرق خير شاهد على ذلك.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا