النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10758 السبت 22 سبتمبر 2018 الموافق 12 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

محطات

نصيب الطائرة ..

رابط مختصر
العدد 8610 الإثنين 5 نوفمبر 2012 الموافق 20 ذو الحجة 1433

حظي الاخ العزيز البحريني المخلص المحاضر الدولي والحكم السابق جعفر علي نصيب بثقة الاتحاد الدولي لكرة الطائرة في إعادة اختياره لعضوية لجنة الحكام بالاتحاد للمرة التاسعة على التوالي وفى ظاهرة غير مسبوقة في تاريخ اللعبة لتؤكد مدى ما يتمتع به أبو علي من مقدرة وكفاءة في مجال اللعبة خاصة وانه ابن من ابنائها الذين ارتبطوا باللعبة بشكل رسمي منذ بداية تأسيس الاتحاد البحريني لكرة الطائرة عام 1974 واحد اكفاء حكامها وأول من حصل على الشارة الدولية التي كانت بداية انطلاقته نحو القارية والعالمية ليكون خير سفير وممثل للعرب والبحرين بشكل خاص وأسهم مساهمة كبيرة في إعداد وتأهيل حكام عديدين من البحرين ودول مجلس التعاون واسيا والذين لا يزالون يمارسون التحكيم ومنهم من اعتزل وابتعد ولايزال أبو علي يواصل عطاءه ومساهماته مع كافة المجالس في اتحاد الكرة الطائرة التي مرت على مدى السنوات الماضية والحالية مؤكداً ولاءه واخلاصه وحبه وعشقه للبحرين أولاً ولكرة الطائرة التي اشهرته وقدمته للناس كحكم دولي صاحب شخصية قوية وكمحاضر خطى بثقة الجميع ليحقق ما يصبوا اليه شخصياً من مكانة رفيعة. ابوعلي مهما تحدثت عنك وقلت فلن أستطيع ان اوفيك حقك الذي تستحقه، فلقد عملنا مع بعض لسنوات طويلة في الاتحاد منذ ان ترأسه المرحوم الشيخ عبدالرحمن بن فارس آل خليفة ومن بعده الاب الروحي لكرة الطائرة الحديثة في البحرين وأحد اكبر المساهمين في النقلة النوعية للعبة محمد جاسم حماده الذي سطر بحروف بارزة اسمه في اللعبة ومن تولى بعده ومنهم المرحوم سمو الشيخ سلمان بن محمد بن سلمان آل خليفة وعادل العسومي والشيخ عبدالرحمن بن راشد آل خليفة والشيخ علي بن محمد بن راشد آل خليفة الرئيس الحالي . فقد كنت خير داعم لعمل هؤلاء في الكرة الطائرة التي حققت مكانة كبيرة ورفيعة وخطى ابناؤها بالعديد من المناصب التي نفتخر بها جميعاً. جعفر نصيب شكراً من الاعماق لجهودك وعطائك المستمر وتهنئة خاصة لإعادة انتخابك من جديد لتؤكد المكانة اللائقة التي يستحقها ابن البحرين الغالية في مثل هذه المحافل العالمية، وفقك الله لما فيه الخير والصلاح وعلى طريق الخير سدد خطاك.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا