النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10815 الأحد 18 نوفمبر 2018 الموافق 10 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

وقت إضافي

سرقة لاعب شبل من أحضان ناديه

رابط مختصر
العدد 8536 الخميس 23 أغسطس 2012 الموافق 5 شوال 1433

تطرقنا لهذا الموضوع في وقت سابق، ولكن لا ضير في اعادته مرة اخرى الى الساحة وللذكرى لربما الذكرى تنفع المومنين.. فما يحدث في وسطنا الرياضي من سرقة اللاعبين الصغار لا يمت للرياضة بصلة اذ ان الرياضة خلقت للتنافس الشريف وللتعارف وتقوية العلاقات، لكن ما يذهب اليه البعض ممن يعملون في السلك الرياضي في انديتنا الرياضية عندما يتم استدراج وتهئية لاعب لاغرائه وخطفه لينظم اليهم بطريقة غير مشروعة من دون الرجوع الى ناديه الام الذي تربى فيه وتعب عليه. في هذه الايام اصبح كل شيء مباحا ومشروعا عند اناس فقدت احاسيسها الرياضية اذ تراها تضرب من تحت الحزام فقط لتكويك هذا اللاعب او ذاك لترك ناديه. وعندما تفشل مهمتهم في اخراجه بطريقتهم الخاصة تراهم يضربون اللاعب على وتر الانتماء والولاء ليذكرون له ان تلك الكلمات ليس لها اي وجود هذه الايام فقد ذهبت من دون رجعة، هذه الكلمات الكبيرة يغرسونها في عقول لاعبين لا تتعدى اعمارهم سن المراهقة وحتى من تعدى سن المراهقة لا يسلم من تلك الكلمات المعسولة. ومن هنا تبدأ الحكاية حكاية لاعب تم تشويشه ليترك ناديه الام لينظم الى من يريد سرقته بطريقته الخاصة، غريب امر هذا الاداري او المدرب الذي يفعل تلك الافعال ليضرب بعلاقات الاندية عرض الحائط ذلك من اجل سرقة لاعب شبل لم يتعد الثانية عشرة من عمره، ياليت ان يقف الامرعند هذا الحد بل يصل بالامر الى ابعد من ذلك اذ يسمحون لانفسهم بمشاركة اللاعب بالتدريبات اليومية لناديهم ولعب مباريات ودية وفي بعض الاحيان يصل الامر ليتواجد معهم في معسكراتهم الخارجية فقط ليتم تجهيزه وسرقته من ناديه على نار هادئة وهو يعرف حق المعرفة ان اللاعب مسجل ولديه بطاقة سارية المفعول صادرة من الاتحاد البحريني لكرة القدم، كل تلك الوسائل يتبعها البعض من اجل خطف من يريدونه من احضان نادية. هل وصل بنا الامر الى هذا المستوى المتدني حتى نهدم علاقات وقيما ومبادئا من اجل شبل او ناشئ تتغير تركيباته الهرومونية بعد فترة من الزمن، حتى وان كان يريدون سرقته قد نضج عقله ووصل الى سن الرشد فلابد ان نلجأ للطرق المشروعة والمتعارف عليها في هذا الامر، سؤالنا هنا لمن لا يعرف تلك الطرق هل ترضون لاحد ان يبتز احد لاعبيكم؟ هل تقبلون بنفس الطريقة التي تتبعونها ان يحصل لكم ولناديكم؟ سؤالنا لا يحتاج ان تستعين بصديق او تتصل بمحامٍ ليفسر لك قانونية العمل الذي تقوم به تلك الفئة لخروجهم عن مبدأ الروح الرياضية التي خلقت الرياضة وأنشئت من اجله. كل ما ذكرنه أعلاه يندرج تحت مسمى السرقة حتى وان كان الشيء المسروق هو لاعب تم اغراؤة بطريقة حاطئة. همسة: - مفهوم السرقة، السرقة هو أخذ الشيء على سبيل الخفية والاستتار بغير اذن اصحابه او مالكه سواء كان الماخوذ مالا او شيئا آخر. - الاتحاد البحريني لكرة القدم مطالب بان يضع حدا لمثل تلك الافعال التي تضر بعلاقات الأندية وبالرياضة البحرينية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا