النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10838 الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 الموافق 4 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

كتاب الايام

محطات

المحرق.. والإنجازات

رابط مختصر
العدد 8464 الثلاثاء 12 يونيو 2012 الموافق 22 رجب 1433

من جديد يؤكد المحرق والمحرقاوية بأنهم والبطولات وجهان لعملة واحدة وبأن السبق لهم في الارتباط بالبطولات التي يحققها النادي محليا أو من يشرفنا في المحافل الخارجية. وكنت قد اشرت في عمودي بعد الهزيمة الاولى من الوصل في البحرين الى أن المحرق خسر شوطا ومن الممكن أن يعوض هذه الخسارة بالشوط الثاني وبالفعل كان أبناء القلعة الحمراء رجالا بمعنى الكلمة واستطاعوا أخيرا دخول تاريخ هذه البطولة كأول نادٍ بحريني وبقيادة وطنية ممثلة بابن النادي الكابتن عيسى السعدون. الحديث عن هذا الانجاز ومن كان وراءه يجرنا للحديث عما سبق ان تطرقت له بالنسبة لأصحاب الخبرة والنجوم السابقين الذين كانوا عند حسن الظن ولم يخيبوا آمال جماهيرهم الوفية والعريضة والتي حرص عدد منها على التواجد في دبي، فتحية تقدير واعتزاز لهم وان كنت عند كلمتي السابقة بانها افضل فرصة لمن يود الابتعاد والاعتزال رسميا بعد ان حققوا لناديهم العديد من المكتسبات التي سيذكرها تاريخ المحرق العريق. لقد مرت بخاطري العديد من الامور وانا اتابع المباراة النهائية بين المحرق والوصل وفيه ان الوصلاوية احتفلوا بالبطولة قبل المباراة وتذكرت حادثتين مرت بنا في البحرين حرمتنا من التأهل لنهائيات كأس العالم امام ترينداد وتوباغو وبعدها امام نيوزلندا وهذا ما حدث للوصل!! كذلك حسب المثل المعتاد لدينا «سخنا الماي وطار الديج» وانا اقول الوصل سخن الماي وطار مارادونا الذي كان يطمح ان يسجل اسمه في سجل البطولات على الاقل في الخليج لتكون باكورة انجازاته كمدرب ولكن المحرقاوية حرموه من هذا الانجاز الذي قد يصعب أن يحققه في القريب العاجل. لقد كانت وقفة المحرقاوية من الرجال لا تنسى مع هذا الفريق وكان لتواجدهم ومساندتهم أكبر الاثر في رفع معنويات الفريق ولاعبيه وجهازه الفني وفي مقدمة هؤلاء الكابتن حمود سلطان وزملاؤه من اللاعبين السابقين ومن الجماهير المعروفة والوفية. فلهم جميعاً كل التحية والتقدير ونبارك لمجلس ادارة نادي المحرق بقيادة الربان الشيخ أحمد بن علي آل خليفة وإخوانه اعضاء مجلس الادارة هذا الانجاز ونتطلع للمزيد إن شاء الله.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا