النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10756 الخميس 20 سبتمبر 2018 الموافق 10 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

كتاب الايام

وقت إضافي

بالتوفيق لنجاة مع سلة الزعيم

رابط مختصر
العدد 8452 الخميس 31 مايو 2012 الموافق 10 رجب 1433

في اكثر من مناسبة، انديتنا الوطنية تستعين بالمدرب المواطن ليكون مساعدا للمدرب الاجنبي المحترف وفي جميع الالعاب وان كانت لعبة كرة القدم هي الاكثر شيوعا من هذه الناحية وتاتي بعدها لعبة كرة السلة، وعند السلة نتوقف قليلا لنقول انها قد سحبت البساط الجماهيري من تحت اقدام لعبة كرة القدم الشعبية الاولى على مستوى مملكة البحرين، فالحشد الجماهيري الذي نراه في مباريات السلة لهو خير دليل على ذلك، والفضل يرجع للقائمين على اتحاد السلة ورئيسها النائب الاخ عادل العسومي الذي استطاع ان ينجح بامتيازمع مرتبة الشرف في الحالة التي وصلت اليه لعبة كرة السلة من تطور. لنعود لمحورنا الرئيسي في هذا المقال وهو المدرب الوطني المساعد الذي دائما ما يكون مدرب طوارئ للمدرب الاجنبي وهذه الحالة تكررت في اكثر من مناسبة في هذا الموسم وان كانت لعبة كرة السلة هي التي لفتت الانتباه في هذا الجانب عندما استغنى نادي المنامة عن خدمات مدربة الارجنتيني ريكاردو دانييل ليحل محلة المدرب القدير وصائد البطولات على مستوى الفئات العمرية الكابتن احمد نجاة، فأحمد نجاة كان حاضرا وقبل التحدي ليكون بديلا للارجنتيني وهذه ليست الاولى ولن تكون الاخيرة . احمد نجاة تم الاستعانة به ايضا في الموسم الماضي ليكون بديلا للمدرب القدير الكابتن سلمان رمضان، نجاة مدرب متميز بشهادة الجميع وعلى جميع المستويات وان كان تخصصة الاول هو اصطياد البطولات للفئات العمرية اذ انه تمكن ان يحقق اكثر من عشر بطولات لنادي المحرق عندما كان مدربا في القلعة الحمراء قبل ان يطلب وده نادي المنامة لتدريب فئات سلة الدريم تيم . احمد نجاة مدرب متمكن وقادر ان يقود دفة اي فريق وعلى اي مستوى كان نجاة واثق من نفسه ومن عمله الذي يقوم به وانجازاته هي التي تشهد له بذلك وكما ذكرنا في الاسطر السابقة ان نجاة المدرب يزرع الحب والوئام بين اللاعبين وجماهير الاندية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا