النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10760 الإثنين 24 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

Ping رياضي!

ممنوع التصفيق

رابط مختصر
العدد 8385 الأحد 25 مارس 2012 الموافق 2 جمادى الأولى 1433

اكتفى الفريق الكاتالوني والجهاز الإداري بالصمت بالرغم من كل العواصف التي تعصف بالدوري الأسباني وبالتحديد منافسه (الملكي) ريال مدريد، فتلك الجرائم التحكيمية المشينة والممنهجة تدل على أصابع خفية تلعب لعبتها لكبح جماح الفريق الملكي بخطة تكاد تكون واضحة ولغتها مفهومة للجميع. والغريب بالموضوع تزامن تصريحات المدرب الكبير بيب غوارديولا بصعوبة اللحاق بالفريق الملكي وأنه وصل إلى مرحلة لا يمكن التفوق عليه ودمجها مع تعابير وجهه البريئة مرسلاً بذلك رسالة للجماهير بكل أنحاء العالم أن فريق برشلونة فقد الأمل (لكن على مين إلعب غيرها يبه). فما حدث بمباراة فياريال كان أشبه بالكارثة وتعتبر من الأسوأ في تاريخ التحكيم، فكانت قرارات حكم (ممنوع التصفيق) باراداس روميرو من توجيه بطاقات ملونة وطرد من لا يستحق والإبقاء على من يستحق الطرد معظمها بسبب التصفيق (ما كان باقي إلا يطرد الجمهور لأنه يصفق) فهي بمثابة رسالة واضحة صريحة المعنى تقول (لن تفوز يا ريال مدريد لأن برشلونة يجب أن يكون البطل)، فعندما يهمس مورينهو يطرد وعندما يصرخ غوارديولا ويلوح بيده لا يطرد - غريب - ناهيك طبعاً عن الحكم الرابع الذي عنونت عنه الصحف الأسبانية بأنه كاتالوني حتى النخاع، ونصيحتي للجماهير الملكية عدم التأمل في قرارات لجنة الانضباط بالاتحاد الأسباني لأنها تخفي بين السطور تحيزا واضحا، ومثال على ذلك عدم احتساب البطاقة على المدافع راموس لأن تبقى له بطاقة واحدة من خمس وسوف يحصل عليها المباراة القادمة - مقدماً أقولها لكم - ويتم إيقافه قانونياً في مباراة أوساسونا بالتزامن مع توقيف بيبي، فصدق الشاعر بقوله (فيك الخصام وأنت الخصم والحكم). نهاية الكلام: صرح اللاعب الأسطورة دي ستيفانو معترضاً على الوضع التحكيمي قائلاً (التحكيم يجعل الريال يفكر في التبرع باللقب بدلاً من التركيز في مواصلة العروض القوية)، كما صرح لاعب ريال مدريد السابق غوتي قائلاً (إذا كان البرسا يريد الدوري فيأخذه ولكن هذه سرقة)، كما أفردت صحيفة الماركا وقالت (ريال مدريد يتعادل في لعبة قذرة) وهذه كلها تصريحات تنم عن خبث اللعبة التي تدور خلف الكواليس للإطاحة بالفريق الملكي، كم أنت كبير يا ريال مدريد للتكالب عليك الخصوم من كل النواحي (قاهرهم).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا