النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10756 الخميس 20 سبتمبر 2018 الموافق 10 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

كتاب الايام

محطات

السلة.. وتحمل المسؤولية

رابط مختصر
العدد 8152 الجمعة 5 اغسطس 2011 الموافق 5 رمضان 1432

ما حدث لمنتخبنا الوطني للشباب لكرة السلة في بطولة مجلس التعاون التي اقيمت في جدة.. امر لا يقبله المنطق ولا يمكن ان يمر مرور الكرام دون تحمل المسؤولية لما حدث، واعتقد ومن خلال خبرتي المتواضعة في العمل الاداري وبالتحديد في كرة السلة بعد سنوات تشرفت بالعمل فيها كأمين سر لهذا الاتحاد فانني احمل المسؤولية اولا رئيس الوفد لما حصل خلال المباراة التي كان من المفروض ان يكون له دور اداري كما للجهاز الفني دور تخصص فني آخر، فنحن نعلم باننا سنواجه فريقا طموحه الفوز علينا ونحن لدينا فرص اكثر منه وبالتالي يجب ان نكون الاكثر هدوءاً وابلاغا اللاعبين وخاصة انهم لا يمتلكون الخبرة الكافية للتعامل مع مثل هذه الاوقات الحرجة التي تتطلب معرفة كيفية التعامل معها فكان لا بد من ابلاغهم بسيناريو التعامل مع المباراة وعدم الانفعال والانفلات كما حصل وأدى لضياع بطولة كانت بين ايدينا في اخر ثلاث دقائق من زمن المباراة!!.اما المبررات التي قدمها نائب رئيس الاتحاد وعضو اللجنة التنظيمية جاسم السندي فليس لها مبرر بتاتاً ونحن نعلم التربيطات التي تحدث لمثل هذه الاجتماعات وهو بالتحديد لديه الخبرة الكافية لعمل سنوات طويلة مر من خلالها على ثلاث اتحادات جماعية واتحاد الرياضة للجميع!!، والانظمة واللوائح موجودة ولا يمكن التلاعب فيها والعلاقات لها دور في مثل هذه التحركات فهو يعلم ومعه عبدالاله عبدالله امين السر العام باتحاد السلة كيف حققنا بطولة عام 2003 مع المدرب الوطني القدير سلمان رمضان بعد ان كادت ان تخرج من أيدينا.. لذلك فان خسارة بطولة هذا العام والمنتخب الافضل بشهادة الجميع رغم الخسارة يتحمل مسؤوليتها اتحاد السلة والوفد الاداري اضافة الى جزء يتحمله الجهاز الفني ايضاً الذي انفلتت منه انفعالات اللاعبين بهذه الصورة، اما مبرر ما حدث فله وقفة يجب ان يكون لاتحاد السلة برئاسة الاخ النائب عادل العسومي دور في اجتماع اللجنة التنظيمية القادم رغم انه لن ينفعنا ذلك ولكنه لتسجيل موقف فقد كنا المنتخب الافضل فنياً والاقرب لتحقيق البطولة من غيرنا. عموماً ما حدث درس لهؤلاء اللاعبين والذين يجب عليهم التعلم من الاخطاء وهو كذلك خطأ كبير للوفد الاداري والفني لا يغتفر.. لذا فان المسؤولية ملقاة عليهم ويجب الاعلان بشجاعة عن ما حدث. احتراف النبهان اذا كان صحيحاً المبلغ الذي يدفع للاعب المحرق السابق ومنتخبنا الوطني للكرة الطائرة جاسم النبهان للاحتراف الخارجي فتلك مصيبة فالمبلغ لا يساوي ما يدفع لاحد اللاعبين الشباب فكيف للاعب محترف يتغرب بالخارج، اتمنى ان نتسلم توضيح بهذا الشأن والا لا للاحتراف الخارجي.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا