النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10787 الأحد 21 أكتوبر 2018 الموافق 12 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:39PM
  • المغرب
    5:06PM
  • العشاء
    6:36PM

كتاب الايام

كــرســي الدمـــج

رابط مختصر
العدد 10757 الجمعة 21 سبتمبر 2018 الموافق 11 محرم 1439

مشروع الدمج الاندية هي من أفضل المشاريع الرياضية نجاحاً خاصة لو تمت عملية الدمج على قواعد سليمة وصحيحة بها توحد الجهود الادارية والخبرات الفنية لخدمة النادي والفرق بجميع الالعاب ابتداءً من المراحل السنية حتى فرق الرجال، ومن الدمج يحق لهم المطالبة بعمل نادٍ نموذجي تتوافر فيه جميع الملاعب والصالات الرياضية، وبها ايضا يتم تقليص النفقات المالية من رواتب للاجهزة الادارية والفنية ويكون النادي مادياً افضل حالاً من قبل، وسيكون النادي اقوى بعد الدمج حيث سيتم اختيار افضل وابرز اللاعبين لتمثل النادي، بالطبع الدمج يَصب في صالح جميع اللاعبين من الاندية المندمجة، ومن عملية الدمج بإمكان تحويل مقر احد الاندية لمشروع استثماري لتخفيف الديون والنفقة على وزارة الشباب والرياضة، كل تلك النقاط التي ذكرت أعلاه تصب في المصلحة العامة، فهناك اندية تقبع وتنافس بالمراكز الاخيرة وهي تملك لعبة واحدة فقط، ولاختيار الاسم الانسب للاندية المندمجة، يفضل ان يكون باسم المنطقة خاصة اذا كانت المنطقة ذات كثافة سكانية فيفضل ان يكون النادي تحت مسمى المنطقة، والسبب عشق الاهالي لمنطقتهم، لكن معضلة واحدة ستواجه عملية دمج الاندية ألا وهي من سيكون الرئيس هنا تمكن المشكلة مشكلة من سيجلس على الكرسي ليأمر وينهى، هذه هي حكاية أندية لا تؤيد عملية الدمج والسبب الكرسي.

مبروك للمحرق
مبروك للمحرق فوزه بكأس السوبر بعد تخطية النجمة بركلات الحظ الترجيحة، قدم الفريقان مباراة رائعة وممتعة، هناك فرص ضائعة من الجانبين، شاهدنا جمهورا رائعا اطربوا نجوم الفريقين بتقديم مباراة حماسية وسريعة، وكان محمد صولة محترف المحرق هو النجم الابرز في المباراة، بجانب مدرب نادي النجمة الكابتن فتحي العبيدي الذي عرف كيف يتعامل مع المباراة برغم خساراة الفريق بهدفين الا ان العبيدي استطاع ان يقلب الموازين لصالحه ويدرك التعادل، ليحتكم الفريقان لضربات الحظ الترجيحية التي ابتسمت للمحرق وفاز بباكورة الموسم الجديد، ومن هنا نبعث تهنئة خاصة للجنرال الكابتن سلمان شريدة صائد البطولات ومساعدة الفذ الكابتن علي عامر، وتنهئة خاصة ايضا للجهاز الفني والاداري ومشرف الفريق الكابتن ابراهيم عيسى، والتهنئة موصولة ايضا لجماهير المحرق العريقة، ولكن بعض من جماهير الاحمر يحتاجون الى التحلي بالروح الرياضية خاصة بحسابات التواصل الاجتماعي فالاستهزاء والسخرية من الفريق المنافس يولد الحساسية والكراهية بالطبع هم قلة قليلة لا تمثل الجماهير العاشقة لكيان المحرق العريق، لربما هم فئة من المراهقين او طلبة في المرحلة الابتدائية يريدون الظهور على حساب نادي المحرق العتيد.

همسة إلى الحكام
مرت الجولة الاولى من دوري ناصر بن حمد بسلام، ولكن العيوب التي صاحبت الموسم الماضي لازالت تتكرر من ناحية كثرة صافرة حكام المباريات، وايقاف اللعب بشكل مبالغ فيه مما يمنع اي تلامس او التحام مشروعه في كرة القدم، فقد اصبح حكم كرة القدم لدينا كحكم كرة السلة يطلق الصافرة في اي تلامس بسيط مما يتسبب في عملية بطئ المباراة، وجعل اللاعبين في حالة تذمر ومنها يتم تشجيع البقية لزيادة حالة التمثيل في الملعب، واصبحت عملية تمثيل الاصابة لدينا مبالغ فيها لربما ان حكم المباراة يحب الظهورعلى انه صارم اي انه (ما يحب الدلع).. فلماذا لا نعطي مبدأ اتاحة الفرص في اللعب وعدم المبالغة من الحكم في احتساب أي احتكاك بسيط منها ستظهر المباراة بشكل فني وتستمتع الجماهير القليلة الحاضرة باللعب.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا