النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10841 الجمعة 14 ديسمبر 2018 الموافق 7 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:51AM
  • الظهر
    11:32AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

كتاب الايام

كي... لا ننسى

رابط مختصر
العدد 10753 الإثنين 17 سبتمبر 2018 الموافق 8 محرم 1439

كي لا ننسى يا أصغر رئيس نادٍ بالعالم... كي لا ننسى يا شيخ عبدالله بن خليفة آل خليفة... نعم كي لا ننسى أيتها الجماهير الشرقاوية ما الذي حدث؟ عام 2007 لغاية عام 2011 كانت فترة ذهبية للقلعة الشرقاوية، يوم كان يقود النادي الشيخ عبدالعزيز بن أحمد آل خليفة ونائبه محمد بن خليفة آل خليفة، تذكروا جيدًا للتاريخ لسان.. الشيخ عبدالعزيز الذي لم يكن الكثير من الطامعين بالمناصب راضين عليه والقلعة الشرقاوية كانت في أوج عظمتها، كثيرة هي الأسباب التي تدفع المرء أحيانًا إلى مغادرة العمل التطوعي وهو في قمة العطاء، وخير شاهد الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة الرجل الكيّس المحبوب الهادئ هو وعمه من وضع نادي الرفاع الشرقي في مكانة لا أعتقد بأن أحدًا ما.. يقدر أن يصل بها الى تلك المكانة المرموقة، إلا من اتبع سبيل من أنابوا إليه، نعم الرجلان وضعا ثقتهما بعارف عبدالرزاق الشرقاوي المبدع والمجتهد الذي اعتمد على الخيرين من محبي التحضر فأضاء شموع القلعة الشرقاوية بكل فخر، لم يمر يوم على نادي الرفاع الشرقي إلا وبه فعالية رياضية أو اجتماعية أو تربوية أو ثقافية بمختلف اتجاهاتها وعلى رأسها الدينية... محاضرات لا تتخيل روعتها وفائدتها مسابقات ذات ألوان متعددة منها رياضية تخص الفئات العمرية ومهرجانات البراعم وفعاليات نسوية... وبطولات للمدارس المحيطة بالأرض الإقليمية للنادي بمختلف الألعاب، ندوات توعية لوزارة الداخلية للشباب، فعاليات الدفاع المدني، ندوات توعية صحية، محاضرات مرورية، فعاليات نسوية متنوعة أسواق شعبية وفعاليات لمنتجات الأسر الكريمة، محاضرات بالعلوم الإسلامية، وندوات تعليمية وإرشادية للمجتمع المدني، دورات سباحة تعليمية وترفيهية، مشاركات لكل الأعمار المختلطة في كثير من مسابقات تلفزيون البحرين وقناته الرياضية المحترمة، مشاركات مع جامعة البحرين وجامعات أهلية سواء كانت رياضية أم ثقافية، محاضرات تنظيم الأسرة البحرينية الكريمة، معسكرات تدريبية للفريق الأول، مهرجانات ترفيهية طيلة أيام الموسم، أسواق مفتوحة، ورشات عمل للمرأة البحرينية وكم كانت مهمة هذه الفعاليات في فتح آفاق لكثير من فتيات المنطقة لتعلم العمل التطوعي وأنشطة اجتماعية تعطي دورًا كبيرًا للمرأة في المشاركة في بناء المجتمع، أما الاحتفالات باليوم الوطني والجلوس فقد تجسدت هذه الفعاليات على أرض نادي الرفاع الشرقي بكل فخر وأعادت بسمة وتاريخ ذاك الحدث الذي لا ينسى هو المكان الذي قرر فيه تقرير مصير مملكة البحرين ورفعت الراية الكريمة وهي ترفرف في سمائها، منذ ذلك الوقت وأصبح هذا المكان مقدسًا في سفر التاريخ، نعم جسدت الفعاليات التي أقامها النادي في اليوم الوطني والجلوس الميمون من كل عام بكل عنفوان عن الحب والوطنية التي يمتلكها القائمون على هذا الأمر، كثيرة هي المواقف التي لا تعد ولا تحصى ومسك ختامها عملية البناء سواء كان في مسألة الاستثمار أم البنية التحتية للساحات... بعدها توقف العمل... بعد أن حقق بعض أصحاب المصالح الشخصية آمانيهم في إبعاد من كان صاحب القرار واليد الطولى في كل ذاك العز... نعم أنا شاهد على ذاك وكنت سكرتير الأمانة العامة والمستشار الثقافي يدا بيد مع الخيرين وعلى رأسهم المبدع المخلص الوفي للقلعة الشرقاوية عارف عبدالرزاق الشرقاوي، لم ينساكم الشيخ عبدالعزيز ولا الشيخ محمد وأمين سرهم أيها الجيل الذهبي عندما جمعوكم في احتفالية ولا أروع منها في تكريم الماضي الجميل لم يفعلها أحد من بعدهم.. ضاع حقه وحقي وحق من معه في حقبة تاريخية ضبابية، عذرًا أيتها الصفحة الجميلة «الأيام الرياضي» وصبرك علينا في هذه الإطالة فالألم عميق وخاصة من كان على الحق... هذه رسالة من عمق الضمير الحي ومن سفر التاريخ نضعها أمامك أيها الشاب عبدالله بن خليفة... وهي أمانة في عنقك، أنت بدأت بخطوة إيجابية... هو الذي دفعني أن أكون لك شمعة تضيء بها شيئًا من مسيرتك والجميع يعلم أن المهمة صعبة وصعبة جدًا لكن ليست مستحيلة عندما تجد البطانة الصالحة... وإياك والمجاملة فإنها سبب مصائب رياضتنا.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا