النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10757 الجمعة 21 سبتمبر 2018 الموافق 11 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:08AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:39PM
  • العشاء
    7:09PM

كتاب الايام

دوري ناصر بن حمد .. الحلم.. الطموح

رابط مختصر
العدد 10746 الإثنين 10 سبتمبر 2018 الموافق 30 ذو الحجة 1439

أعلن الاتحاد البحريني لكرة القدم منذ فترة وجيزة عن تدشين دوري ناصر بن محمد الممتاز وذلك كمسمى جديد لمنافسات الدوري البحريني لكرة القدم اعتباراً من الموسم الكروي الجديد 2018-2019 وذلك في محاولة جديدة من إتحاد اللعبة لتطوير الكرة المحلية وجعلها تسير نحو الاحتراف خلال السنوات القليلة القادمة.

ولا تحظى كرة القدم في القارة الآسيوية عموماً ومنطقتنا العربية خصوصا بالدعم الذي تتلقاه الكرة في القارة العجوز «أوروبا» أو أمريكا الجنوبية وحتى الكرة الأفريقية التي بدأت تتطور تدريجيا في السنوات الأخيرة.

ويسعى اتحاد الكرة في مملكة البحرين الى تطوير اللعبة الأشهر على مستوى العالم تحت مسمى الجديد «دوري ناصر بن حمد» في إطار رؤية واضحة تم تلخيصها في النقاط الثلاث أدناه:

1. عمل احترافي.

2. أندية محترفة.

3. تعاون تجاري.

ويعتبر دوري ناصر بن حمد بداية التحول نحو الاحتراف التام وذلك حسب الخطة التي وضعها الاتحاد البحريني لكرة القدم.

لكن: ما هي الخطوات التي يجب اتباعها للوصول الى هذا الهدف وجعل دوري ناصر بن حمد من أقوى الدوريات ليس على صعيد المنطقة العربية فحسب بل على مستوى القارة الآسيوية والعالم؟

الخطوة الأولى - تنمية المواهب الشبابية واستثمارها: يكون ذلك من خلال تدفق الشباب ذوي المواهب العالية وبناء أكاديميات في جميع أرجاء المملكة من شأنها توفير كافة الوسائل والسبل اللازمة لتطوير هذه المواهب واستغلالها بالشكل الصحيح.

الخطوة الثانية - تحسين مستوى الدوري وتطوير البنية التحتية من ملاعب وصالات رياضية: يبدأ تحسين الدوري بشكل تدريجي من خلال الخطوة الأولى بتنمية المواهب الشبابية واستثمارها يضاف الى ذلك توظيف المدربين المشهورين وشراء اللاعبين الأجانب ذوي الجودة العالية ورغم صعوبة تنفيذ هذه الخطوة في الوقت الراهن لإمكانيات مادية إلا أن الوصول لها ليس بالمستحيل وسيستغرق القليل من الوقت، كما يجب الاهتمام بتطوير الملاعب المحلية المقرر استضافتها لمنافسات الدوري وتطوير الصالات الرياضية وتزويدها بجميع المعدات اللازمة للعمل والتدريب. 

الخطوة الثالثة - الرعاة: سوف يساعد الحصول على رعاة للدوري لتدفق الأموال وتحسين الوضع المالي للأندية وتعزيز القدرة التنافسية.

الخطوة الرابعة - الدعم الإعلامي: من خلال نشر اللعبة عن طريق وسائل الإعلام والجماهير التي سوف تلعب دوراً كبيراً في زيادة شعبية اللعبة ولا يقتصر الدعم الإعلامي على الصحف المحلية والقنوات التلفزيونية فقط وكما كان بالماضي بل يجب استعمال وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة كالإنستغرام واليوتيوب.. الخ. 

هدف كبير يسعى إليه سمو الشيخ ناصر بن حمد وبالدعم اللازم منه قد يتحول الحلم الى حقيقة، الرغبة لا تتوقف في تقوية وتعزيز منافسات الدوري البحريني فقط بل أن هذا الأمر قد يرتد إيجاباً على الطموح الكبير للمنتخب الوطني خصوصا وأن سموه قد وعد بظهور الكرة البحرينية بشكل مشرف خلال السنوات القادمة وذلك للوصول الى الهدف الأساسي وهو تمثيل المنتخب الوطني لمملكة البحرين في محافل بطولة كأس العالم 2022 التي ستقام في قطر.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا