النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10845 الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 الموافق 11 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:57AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    2:30PM
  • المغرب
    4:50PM
  • العشاء
    6:20PM

كتاب الايام

سنة حلوة.. يالسلة

رابط مختصر
العدد 10722 الجمعة 17 أغسطس 2018 الموافق 6 ذو الحجة 1439

النتائج وسير العمل الذي نشاهده في الاتحاد البحريني لكرة السلة يعطي الانطباع الجيد عن العمل الجماعي في هذا الاتحاد، بقيادة الرئيس الذي استطاع بكل حنكة ودراية أن يؤلف بين هذه المجموعة ليكون العمل موفقًا ويحقق الأهداف التي وضعها مجلس الإدارة بقيادة سمو الشيخ عيسى بن علي بن خليفة آل خليفة.
فما تحقق خلال الفترة الزمنية الماضية أكد بما لا يدع مجالاً للشك أن العمل الذي يقوم به المجلس والاهتمام والمتابعة من الرئيس أفرز العديد من الإنجازات التي يعتز ويفتخر بها من أبناء البحرين الغالية.
إن بداية العام الجديد استطاع من خلاله مجلس الإدارة أن يحقق ما نصبو إليه جميعًا، وأوله تحقيق البطولة الخليجية للشباب بمسقط خلال شهر مارس الماضي، وثانيه تحقيق المركز الثاني والميدالية الفضية في البطولة العربية التي أقيمت في مصر، وثالثه تحقيق المركز السابع آسيويًا لأول مرة في تاريخ كرة السلة البحرينية في بانكوك مؤخرًا التي لولا سوء الحظ لحصلنا على مركز أفضل، وكل ذلك تحقق بقيادة وطنية نعتز ونفخر بها حظيت بالثقة الكاملة من مجلس الإدارة الذي وفر كل السبل الممكنة لنجاح أي جهاز فني، وهو ما يؤكد حرص المجلس على الوصول بفرقنا ومنتخباتنا الوطنية إلى أعلى المراكز، وأمامنا الآن الفرصة أيضًا للتأهل للبطولة الآسيوية للرجال التي ستقام مرحلتها الثالثة من التصفيات في البحرين قريبًا.
إن تكاتف الجهود من الجميع والعمل بروح الأسرة الواحدة من مجلس إدارة الاتحاد والأندية والأجهزة الفنية والإدارية التي تعمل في المنتخبات الوطنية من الأسباب الرئيسة التي تجعل التوفيق والنجاح حليف هذا المجلس، فلهم جميعًا كل الشكر والتقدير، وندعو المولى عز وجل أن يوفقهم لما فيه خير وصالح الرياضة وكرة السلة في بلادنا الغالية، وهنا لا بد لي من الإشارة إلى بعض النقاط المهمة التي تتعلق بالمشاركة الأخيرة لمنتخبنا الوطني لكرة للشباب الذي كما أشرت لولا الضغوط التي صادفها الفريق لكان في الإمكان تحقيق نتيجة أفضل، فأتمنى من المجلس زيادة الاهتمام بهذا الفريق ليكون النواة للفريق الأول في القريب العاجل، إضافة إلى المحافظة على اللاعبين ودعم الفريق بعناصر الطول من خلال الدوري العام، فما شاهدناه في بانكوك يؤكد أننا من الممكن أن نكون أحسن وأفضل، وأود بهذه المناسبة أن أشيد بالتغطية الإعلامية للأخ «هشام جعفر» وجهوده التي قام بها، وهو يُضاف إلى عمل الاتحاد والقائمين عليه.
مبروك لاتحاد كرة السلة بقيادة القائد سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة، ولكل العاملين في الاتحاد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا