النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10843 الأحد 16 ديسمبر 2018 الموافق 9 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

«الوحدة».. هدف الدمج الأسمى

رابط مختصر
العدد 10703 الأحد 29 يوليو 2018 الموافق 16 ذو القعدة 1439

يبدو أنه مسلسل طويل سيطول الحديث فيه عبر الأسابيع القادمة قُدمت منه حلقتان ومازالت الحلقات تتوالى وها هي الحلقة الثالثة تأتي اليوم بعد أن تأكد اجتماع فئة قليلة من مثلث الدمج النجماوي وتحديدًا من ضلع القادسية كما كان الوضع في العام 2011 بعقدهم لاجتماع باطل من الأساس أطلقوا عليه مسمى جمعية عمومية لكيان غير موجود في خطوة مشابهة للخطوات التي كانوا يخطونها للخلف في أوقات سابقة ليس الهدف منها سوى التأخر لا التقدم والعمل بفكر رجعي متخلف بذريعة تغيير الشعار وعودة الحصان من جديد للواجهة بعد سنوات طويلة.
ليعلم هؤلاء ممن يريدون إثارة الفوضى وهز الاستقرار في كيان كبير ككيان النجمة وعذرهم عودة حصان الوحدة وهو أمر غير مرغوب بالنسبة لهم ولا أحد يعلم ما هو السبب حتى اليوم علمًا بأن هذا الحصان لا علاقة له بالأندية المندمجة حتى يكون عذرهم بأنه إعادة شعار أحد الأندية المندمجة وطمس لهوية الآخرين كون الأندية المندمجة والموقعة على اتفاقية الدمج في عام 2001 هي ثلاثة أندية «الهلال ورأس الرمان والقادسية» وبالعودة لشعاراتهم السابقة سنجد أن الخيل لا علاقة له بالشعارات السابقة وهذا هو الواقع شاءوا أم أبوا ولا أحد يستطيع تغييره أو طمس حقيقته.
وليعلم هؤلاء أيضًا أن تحركاتهم لا تنم عن روح وطنية أو محبة للرياضة البحرينية كون مشروع الدمج لم يكن سوى تطبيق لمبادرة الدمج لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى لقوة دفاع البحرين النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه الذي يهدف لتقليص عدد الأندية الوطنية والذي سيترتب عليه تقليص النفقات وتركيز العمل في عدد محدود من الأندية قياسا بالمساحة الجغرافية للمملكة وتماشيًا مع الرؤية الاقتصادية 2030 والذي أعطى ثماره ومازال يعطي وسيعطي مستقبلا ولك في البطولة الآسيوية لكرة اليد أكبر دليل على نجاح مبادرة الدمج الذي أسست أرضية صلبة للرياضة في لعبة كرة اليد والأمر موصول لكرة القدم بالتزامن مع مشروع سمو الشيخ ناصر بن حمد رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية والهدف الأكبر منها هو التأهل لنهائيات كأس العالم القادمة 2022 الأمر الذي يتطلب التركيز في العمل لا تشتيته وتشتيت الأفكار.
هجمة مرتدة
بما أن المنطق والواقع يقول بأن الحصان لا يرمز لأي من الأندية الثلاثة المندمجة لذا أقترح على مجلس إدارة النادي العمل على تعزيز روح الوحدة وتأكيد الدمج بالعمل على تغيير المسمى أيضًا للوحدة لتثبيت روح الوحدة وقوة الكيان والإثبات للجميع بأنه كيان واحد موحد وأن الهدف الأسمى هو وحدة الشباب والرياضة في الأندية.
وأدعو من جهة أخرى وزارة الشباب لدراسة مشروع دمج المراكز الشبابية التابعة للأندية وإن وصل الأمر لتحويلها إلى لجان عاملة تحت مظلة مجالس إدارات الأندية ويكون عملها اجتماعي ثقافي بحت كي تتفرغ الإدارات للأنشطة الرياضية في الأندية حيث ستوفر هذه العملية الكثير من الميزانية التي تصرف على مراكز لا جدوى من وجودها سوى مجالس واجتماعات هدفها تدمير الأندية التابعة لها.
فكثرة المراكز اليوم أصبح قصة مشابهة للأندية قبل مبادرة الدمج وستحتاج في المستقبل القريب لنفس المبادرة لدمج المراكز وتقليص عددها وإلغاء بعضها واسناد المهام الخاصة بها للأندية الأم لتركيز العمل فيها بدلا من تشتيت الجهد والعمل.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا