النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10762 الأربعاء 26 سبتمبر 2018 الموافق 16 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:55PM
  • المغرب
    5:30PM
  • العشاء
    7:00PM

كتاب الايام

من يتبنى فكرة الزميل الكبير ناصر محمد... بتحويل صالة الشباب إلى متحف؟

رابط مختصر
العدد 10696 الأحد 22 يوليو 2018 الموافق 9 ذو القعدة 1439

تطرق الإعلامي الكبير الزميل ناصر محمد (أبو بدر) قبل عشرة شهور تقريبًا في عموده الاسبوعي الذي تم نشره في الايام الرياضي بتاريخ 2017/‏‏9/‏‏29 الموافق 9 محرم الحرام 1439 إلى فكرة دراسة مشروع إنشاء متحف رياضي متكامل في صالة الشباب الرياضية بالجفير والتي شهدت في يوم افتتاحها انطلاقة البطولة الآسيوية للرجال في يوم العيد الوطني 16 ديسمبر 1979 برعاية الأمير الراحل الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة.
ويقترح الزميل أبو بدر إجراء تعديلات طفيفة على شكل الصالة الداخلي لتستوعب ما يطرح في المشروع من مقتنيات ثمينة ولها ذكريات سابقة وجميلة من المقتنيات الرياضية المختلفة في المملكة.
هذه الفكرة منذ قرأتها حظيت بإعجابي بصورة كبيرة وصرت انتظر أن اقرأ أي تطور عن هذه الفكرة من دراستها ووضع الأسس الكفيلة بالتنفيذ ولكن للأسف الشديد محلك سر ولم نر أي متبن للفكرة وبالتالي نعتبرها خسارة لان هذه الفكرة تحمل في طياتها تفعيل السياحة الرياضية المحلية والتعرف على من هم كانوا أساس الرياضة في المملكة من الألعاب الرياضية جمعاء.
اليوم وعبر كلماتنا هذه في عمودنا الأسبوعي وبعد 10 شهور مضت من عمود الزميل ناصر محمد (أبو بدر) نعيد طرح هذه الفكرة المتميزة وندخل في بعض التفاصيل التي قد تفيد المعنيين لتنفيذ مثل هذه الفكرة الجميلة.
وكما قال الزميل العزيز أبو بدر بحاجة الى تعديلات طفيفة على شكل الصالة الداخلي بتصميم متميز ورائع وهذا ممكن تحقيقه لوجود العنصر البحريني وتميزه في فن التصميم، أما الجانب المالي فأعتقد أن وزارة الشباب والرياضة لو تبنت الفكرة لن تقصر في إيجاد الموازنة الخاصة بها ذاتيا او الحصول على رعاة لهذه الفكرة وبالتالي تنفيذها سيساعد على إيصال ذكريات الرياضة البحرينية للسواح الزائرين من الخارج أو حتى من الداخل أو المنتخبات والاندية والوفود الزائرة الى المملكة.
نحن نأمل ونتمنى من القائمين على الرياضة المحلية تبني هذه الفكرة وتنفيذها بعد دراستها بصورة مستفيضة لانها ستعود على المملكة بالفائدة المعنوية وقد تكون مالية أيضًا مستقبلاً إذا نجحت الفكرة محليًا.
نقترح بأن يكون المتحف يضم مقتنيات الرياضيين الأوائل ومن لهم سجل حافل من النجومية التي تتعطش الجماهير والناس لمعرفتها بشكل أكبر وعلى رأسهم جلالة الملك الرجل الاول في الرياضة البحرينية اذ كان يومًا من الأيام لاعبًا في فريق النجمة الخليفية ومن الممكن الاستفادة من مقتنياته التي كان يستخدمها جلالته ايام ما كان لاعبا ليشرف المتحف وتعرف الناس عن تاريخه الكروي والرياضي وهذا سيكون دعمًا كبيرًا لتنفيذ فكرة إنشاء المتحف في صالة الشباب والرياضة.
وأيضًا سمو الامير رئيس الوزراء الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة أيضًا لديه تاريخ كروي مع النجمة الخليفية كلاعب من الممكن الاستفادة من مقتنياته وعرضها في هذا المتحف وأيضًا سيكون دعمًا كبيرًا للمتحف.
هناك الكثير من الفرق الأجنبية الكبيرة التي زارت البحرين قبل 40 سنة واكثر خصوصًا فريق سانتوس البرازيلي الذي كان يلعب فيه بيليه أسطورة الكرة العالمية في العام 1970 وقد تكون هناك ذكريات لهذا الفريق وللاعب بيليه خاصة به يتم أيضًا عرضها في المتحف.
أيضًا زارنا سحرة كرة السلة الأمريكية فريق «هارلم» الامريكي ومن الممكن تركوا بعض الذكريات المادية يتم عرضها في المتحف.
أيضًا وبالتعاون الكبير مع كل الاتحادات الرياضية المحلية وما تملكه من مقتنيات لها ذكريات كبيرة يقف عليها الجيل الجديد ليعرف تاريخها، بالاضافة الى الأندية في زياراتها الخارجية او حتى محليًا ونجومهم الكبار في كل الألعاب الرياضية المختلفة، والمنتخبات التي زارت البحرين سابقا وتركوا أثرًا تاريخيًا من الممكن الاستفادة منها في المتحف.
حتى المسؤولون في الاتحادات الرياضية والاندية المحلية وحتى المسؤولين الخارجيون الزائرون للمملكة.
كما نقترح أن يكون هناك مكان خاص للمصورين الفوتوغرافيين وعلى رأسهم عميد المصورين جعفر علي والمصورين الآخرين.
أيضًا هناك الصحافة وخصوصًا اول عدد لأول جريدة في البحرين والصحف الاخرى مثل اخبار الخليج والايام قبل 40 و30 عاما، والى جانب ذلك كبار الصحافة والإعلام بأن يضعوا ذكرياتهم في هذا المتحف.
أيضا يقام في هذا المتحف الكثير من الندوات الرياضية يتم فيها استضافة من لهم ذكريات رياضية وعلى رأسهم الهرم الرياضي الكبير الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة وايضا مستشار جلالة الملك في الرياضة صالح بن هندي وغيرهم من الشخصيات الرياضية الاخرى في كل المواقع.
حتى الزميل ناصر محمد من الممكن ان يعرض ما نشره خلال هذه السنوات الطويلة الماضية في صفحته الأسبوعية في الايام الرياضي لتكون ذكريات لكل النجوم والاندية والاتحادات الرياضية.
أيضا مخاطبة كل الجماهير المحلية في المشاركة الفعالة في إيجاد مقتنيات لها تاريخ كبير يتم عرضها في هذا المتحف.
هناك الكثير من الأفكار والمقترحات من الممكن دراستها والتوصل الى التنفيذ بالأسلوب الأفضل لعكس صورة البحرين الناصعة لدى الخارج.
 نكرر نداءنا الى المسؤولين في الرياضة وعلى رأسهم رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ليتبنى هذه الفكرة بنفسه ويتم دراستها وتنفيذها بالشكل المطلوب من جمالية المنظر وروعة المعروض.
وايضًا تأمل من وزارة الشباب والرياضة بقيادة المهندس هشام الجودر والكادر الذي يقوده وبالتعاون مع مكتب سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لدراسة هذه الفكرة وتنفيذها ان أمكن.
كل من يشارك بأي شيء يتم الإشارة الى اسمه مع تاريخه ومشواره الرياضي وحتى الهواة من الممكن الاستفادة منهم في هذا المتحف.
أخيرًا نحن بانتظار وبفارغ الصبر تبلور هذه الفكرة ووجودها على أرض الواقع بإذن الله.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا