النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10813 الجمعة 16 نوفمبر 2018 الموافق 8 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:37AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

مونديال.. الأيام

رابط مختصر
العدد 10667 السبت 23 يونيو 2018 الموافق 9 شوال 1439

قادني الشوق على معرفة ماذا تخبئ لنا الأيام... وأقصد الأيام الرياضية مع انطلاقة صافرة ممثل العرب بالقسط نواف شكر الله وياسر تلفت... يا ترى ماذا ستقدم الأيام لروادها في المونديال الصغير مرت أيام وليس هناك أي أمل في إقامة المهرجان الذي تعوّد عليه الكثير من أحباب الله وذويهم وفعلاً ومع أول انطلاقة لنواف شكر الله وسنده ياسر تلفت تلقينا إشارة بأن الأيام قررت أن تقيم مونديالها كما تعودنا عليه والذي تزامن مع عيد الفطر المبارك ليكون عيدين. 

مونديال الأيام ذو أبعاد ثقافية وإعلامية ورياضية وإنسانية كثيرة لا حدود له، فيها يجد الطفل والفتى وذويهم مساحة للإعلان عن موهبته في عملية قراءة المباريات ونتائجها وهذه تحتاج إلى معطيات، والحمد لله هذا الجيل يملكها وهي تشكل له عامل خبرة في المستقبل وبنك معلومات رياضية ذات قيمة كبيرة ثم من بعد ذلك تجد هذه الشريحة من المجتمع نفسها في بث مباشر على صفحات الأيام وبالألوان الزاهية وما أجملها من ذكرى، حيث هناك لاعبون يصلون الى مراحل متقدمة وحتى في المنتخبات ولا نجد له صورة واحدة في الصحف، الأمر الآخر تشجيع الصغار على التنافس في عملية حضارية إعلامية متميزة وعادلة، حيث وضعت ضوابط متقدمة لهذا الأمر من حيث توزيع الجوائز وعدم تكرارها، من أجل إعطاء فرصة أكبر للمنافسين، الامر الآخر الشعور العام الذي ينتاب جميع من يجلس على كراسي صالة الأيام، بحيث يشعر الرواد بأنهم فعلاً جالسين على مدارج ملعب وأمامهم نجوم العالم وبكل راحة ويسر.

هناك عامل آخر يدخل ضمن هذا الإطار هو النقاش بين الرواد الصغار في عملية استحضار الافكار الجميلة والتوقعات ومتابعتهم لنقاشات ذويهم وهذا يكسبهم فن الحوار، ثم متابعتهم لقرارات (نواف شكر الله وياسر تلفت) وأقصد جميع الحكام فهذه العملية بحد ذاتها دروس خاصة في تعلم قوانين اللعبة وكل ما استجد فيها والأروع نصاب الحق في الإعادة والتأكد من الحدث بتقنية الفيديو التي راح ضحيتها عشرات المنتخبات سابقا، ان مونديال الايام الذي يتشرف دائما بزيارة ميمونة من لدن الاستاذ هشام الجودر والاستاذ عبدالرحمن عسكر وهذه الزيارة لها نكهتها الخاصة في هذا العرس الكروي الجميل وهذا ما يزيد هذا المونديال من أهميته كونه مدرسة كروية بكل المعاني زد على ذلك حضور الكثير من الزملاء الاعلاميين والنجوم والحكام والمهتمين بالشأن الكروي، وكنا نتمنى أن يخصص يوم واحد للإناث سيكون له وقع كبير في نفوسهن، مسك الختام للشركات الراعية متمنيا من كل قلبي بأن يفتح الله عليهم كل الخير وهم يسارعون في دعم مثل هذه المشاريع الرائعة المفيدة للمجتمع والتي تحمل صفحات مشرقة للقيم الاجتماعية التي نحن بأمس الحاجة لها، نعم موقف جميل لكل من دعم هذا المشروع الكبير ومع بيان الصبح المتحضرة وما قدمته من دعم والحواج وعطاؤه الدائم لدعم الرياضة والشباب وكولدن توليب السكن المريح لكل المنخبات والفرق الرياضية وشوت بحلتها الزاهية مع كل ما هو جديد. 

نقول في مسك الختام تبقى الأيام هي الأيام في صفحاتها وهي تقدم كل ما يسعد المجتمع عبر فعاليات هدفها سام ورائع وهي تحتضن جميع أطياف هذا المجتمع المتجانس بكل ود ومحبة بعيدًا عن كل الصفحات الضبابية وتبقى صفحة الأيام بيــضاء وعلامتها المضيئة التي تشير إلى سماء مملكة البحريــن الزرقاء البهــية محتضنة بخطين ودائرة وورقتين جميلتين كلها بلون راية مملكة البحرين، هــكذا الإعلام حــين يجتهد وهكذا الصحافة حينما تبدع من أجل السلام.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا