النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10810 الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 الموافق 5 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:35AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:50PM
  • العشاء
    6:20PM

كتاب الايام

اللظي قامة رياضية مظلوم إعلاميًا

رابط مختصر
العدد 10650 الاربعاء 6 يونيو 2018 الموافق 21 رمضان 1439

ينشط في شهر رمضان المبارك تكريم الرياضيين المميزين الذين تزخر بهم مملكة البحرين، وهناك الكثير من الكوادر الإدارية والرياضية التي يتم تكريمها بالشهر الفضيل، وقد لفتت نظري إحدى الصور الجماعية للغبقة الرمضانية التي يُحييها نادي النجمة الرياضي سنويا، تحت رعاية محافظ العاصمة الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة الرئيس السابق للنادي، وقد حضر في الصور الجماعية الرياضي المخضرم والأب الروحي لنادي القادسية (النجمة) عبدالرحمن اللظي، ومن منا لا يعرف اللظي الذي ترك بصمة في مجال العمل الإداري بالأندية الوطنية بفضل خبرات تراكمية اكتسبتها من عمله الطويل في المجال الرياضي. اللظي يعرف بأنه صاحب الأفكار القوية والجريئة عند مشاركته في أي اجتماع، سواء لمجلس إدارة نادي النجمة بصفته عضو مجلس إدارة، وحتى في اجتماعات الجمعية العمومية لاتحاد الكرة. اللظي استجمع سنوات الخبرة من عمله في نادي (القادسية) قبل الدمج وسخرها لخدمة ناديه وسط عزوف وهروب البعض عن ممارسة العمل التطوعي الذي تحتاجه الجهات الرسمية مثل الأندية والاتحادات، وقد أسهم «بومحمد» في تسيير أمور نادي النجمة مستفيدا من خبرته الكبيرة التي تصب في خدمة شباب النادي وفي مختلف الألعاب.

كاتب هذه السطور تعامل مع اللظي عن قرب، وبصراحة أقولها العمل مع اللظي مكسب واستفادة. «بومحمد» يجبرك على الاحترام؛ لتعامله الراقي الذي يصدر منه، فلديه أسلوب سلس في إقناع الشخص في العمل في المجال الرياضي. اللظي يستحق تكريما فعليا؛ وذلك نظير ما قدمه من جهود أسهمت في تطوير الجانب الرياضي، ابتداءً كما أسلفنا من نادي القادسية حتى مرحلة الدمج. للعلم أقولها هنا، إن اللظي كان أحد المعارضين وبشده للدمج الأول، وهو أيضا كان من أشد المعارضين لفك الدمج، وقد أصبح نادي النجمة علامة بارزة في الرياضة البحرينية بحكم تغذيته للمنتخبات الوطنية بعناصر في الكثير من الألعاب الرياضية، والإنجازات الرياضية يقف خلفها رجال خبراء يدعمون اللاعبين والإداريين للتفرغ للعمل على تطوير أنفسهم من خلال إدارة شؤونهم مع مختلف الجهات الرياضية، ويمكننا اعتبار اللظي أحد عوامل النجاح إلى جانب أعضاء مجلس إدارة نادي النجمة.

 

همسة:

اللظي يُعد مرجعا رياضيا وإداريا باعتبار أنه مخضرم، وهو قامة رياضية ومخزون خبراته تكفي لسنيين طويلة للاستفاده منها. هو رمز رياضي شامخ ومن يعرفه عن قرب لا يقبل العبث في رياضة الوطن. اللظي أحد النماذج التي تستحق تسليط الضوء عليها من بين بقية الإداريين، وإذا استعصى عليك أي أمر رياضي وتريد المشورة، لا تفكر ولا تحتار، اتصل فقط باللظي ويأتيك بالحل.

قبل أن يترك المجال لغيره للعمل في إدارة نادي النجمة، أخيرا أقولها إن القامة الرياضية مظلوم إعلاميا، وقد تم تكريم اللظي قبل عدة سنوات في الأمسية التي يقيمها مستشار عاهل البلاد المفدى للشؤون الرياضية صالح بن هندي في مجلسة بالمحرق.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا