النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10812 الخميس 15 نوفمبر 2018 الموافق 7 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:34AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

«محمد صلاح»... ثقافة أمة!

رابط مختصر
العدد 10644 الخميس 31 مايو 2018 الموافق 15 رمضان 1439

بداية أبارك للجميع والأمة العربية والإسلامية بقدوم شهر رمضان الفضيل وأن يبلغنا الله صيامه وقيامه. إن الله سميع عليم، كثر الحديث في الأيام الماضية عن إصابة نجمنا العربي محمد صلاح لاعب نادي ليفربول الإنجليزي أمام فريق ريال مدريد الإسباني، في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وتأتي الإصابة بعد التحام قوي مع قائد الفريق الملكي سيرجيو راموس، ما استدعى استبدال اللاعب محمد صلاح، وكان يبكي عندما خرج من الملعب، وبخروجه بكت جماهير فريق ليفربول بشكل خاص والجماهير العربية بشكل عام؛ خوفا منها لعدم تمكن النجم محمد صلاح، والذي يحمل آمال مصر والعرب من المشاركة بنهائيات كأس العالم الشهر المقبل.
إنني هنا ليس بصدد التحدث عن تفاصيل الإصابة، ولكن ما أحببت أن اتطرق اليه هو ثقافة التشجيع عند المشجع العربي، فكلنا تابعنا ردة فعل الجماهير العربية والمصرية خاصة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعد إصابة اللاعب محمد صلاح وخروجه من الملعب، ردة فعل قاسية ولا تحمل أي نوع من أنواع الروح الرياضية، فالكثير من المشجعين العرب قاموا وللأسف بالتشهير والاعتداء بالألفاظ النابية على قائد فريق ريال مدريد اللاعب سيرجيو راموس، ومنهم من اختلق «هاش تاق» لهذه الحادثة.
المؤسف حقاً، لبعض الإعلاميين والذين اعتبروا ما حدث «جريمة كبيرة» قام بارتكابها اللاعب سيرجيو راموس مع سبق الإصرار والترصد، حين تعمد ايذاء محمد صلاح بشكل سيئ للغاية «حسب قولهم»، لابد أن يعي المشجع العربي أن كرة القدم رياضة لا تخلو من الممارسات المتعمدة وغير المتعمدة، فعلينا أن ندرك بأن الرياضة الحديثة باتت تمثل جزءًا من حضارات الأمم، وأن كل ذلك يمثل انعكاساً للثقافة التي تتمتع بها المجتمعات الرياضية العربية، ما أتمناه أن يكون نجمنا محمد صلاح «الله يشفيه» قدوة وثقافة أمة للجماهير الرياضية العربية.
وختــامًا للكـــلمة حــق وللــحق كلمة ودمتم على خير.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا