النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10810 الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 الموافق 5 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:35AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:50PM
  • العشاء
    6:20PM

كتاب الايام

ناصر.. الوطن

رابط مختصر
العدد 10582 الجمعة 30 مارس 2018 الموافق 13 رجب 1439

النجاح الذي حققته بطولة دوري ناصر بن حمد للجامعات لعام 2018 امتداد لما يحققه هذا الشاب من نجاحات تجعلنا نشعر بالفخر والسعادة لوجود نجل جلالة الملك المفدى حفظه الله سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة على رأس الهرم الرياضي في مملكتنا الغالية فما تحقق من انجازات ونتائج خلال السنوات الاخيرة يحسب له وللعاملين في الاجهزة الرياضية التي يرأسها وفي مقدمتها المجلس الأعلى للشباب والرياضة ووزارة شؤون الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية البحرينية، على الرغم من قلة لقاءاتي مع سموه في المناسبات إلا أنني أسعد دائما بالامكانيات التي يمتلكها هذا الشاب والقدرات التي يتمتع بها تنعكس عليه باسلوبه الرائع وابتسامته التي يقابل بها الاشخاص في أية مناسبة يكون متواجدا فيها.

وبالأمس وخلال حفل التكريم لدوري الجامعات الأول أعطى سموه كل ذي حق حقه من كلمات الاطراء الارتجالية التي ختم بها الحفل، وذلك بكلمات نابعة من القلب أسعدت الحضور جميعهم فقد طرح بكل ثقة طلبه الأول وبناءً على موافقة الحضور الكريم من رؤساء الجامعات بأن يُغيّر مسمى هذه البطولة الى اسم الوطن بدلاً من اسمه، واعتقد بأنها كانت ضربة معلم بأنه سوف يسعى إلى دعم هذه البطولة لتكون اسمًا كبيرًا يمثل رمز الوطن.

أما الطلب الثاني فقد كان نوعًا من الأمل الذي كنا نطالب به من سنوات ليترجمه بوحمد الى واقع ومطالبة رسمية بأن تولي الجامعات اهتمامًا اكبر بالطلبة والربط بين الدراسة والرياضة لنعطي هؤلاء حقهم من التألق الرياضي اسوة بما هو متبع في الدول المتقدمة، وأن تكون البطولة على استمرار العام ولا تقتصر على فترة قصيرة.

النقطة الثالثة جاءت لتؤكد بأنه يشعر بالفخر لأن الفكرة لإقامة هذه البطولة المتعددة جاءت من احد ابنائها ويقصد من أحد الطلبة، وقد قدم له شخصيا كل الدعم والمساندة لاقامتها وتحقيق ما يصبو اليه الجميع من مشاركة الجنسين في البطولات.

أما النقطة الأهم والتي أكدت على نجاحه في مسعاه هي الاشارة إلى ما تحقق منذ بداية العام الذي اطلقه سموه بأن يكون عام 2018 عام الذهب وهو تأكيد على اهتمامه وقناعته بقدرة الشباب البحريني لتحقيق ما نصبو إليه جميعا وهدفا رئيسيًا لتطوير الرياضة البحرينية، حيث اعلنها صراحة بأننا وحتى نهاية مارس من العام الجاري حققنا 82 ميدالية ذهبية وهو انجاز غير مسبوق وتأكيد على ثقته في ابناء البحرين الغالية بالامكانيات التي يتمتعون بها.

سمو الشيخ ناصر اشاد بجهود الجميع ممن عملوا معه لترجمة الاستيراتيجية التي خطط لها من قبل المجلس الأعلى للشباب والرياضة واللجنة الأولمبية في جني ثمار فوائد اقامة هذه البطولة التي تمنى لها الاستمرار والنجاح اسوة بما سبقها من بطولات اقيمت تحت رعايته.

شكرًا بوحمد وشكرًا لكل من أسهم في نجاح دوري ناصر بن حمد للجامعات ونتمنى من الأخوة رؤساء الجامعات ترجمة ما طالب به الى واقع ملموس يستفاد ومنه لدعم وتسيير الرياضة. وعلى المحبة والأخوة نلتقي لما فيه خير وصلاح الرياضة البحرينية تحت قيادة الرياضي الأول جلالة الملك المفدى وقيادتنا الرشيدة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا