النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10812 الخميس 15 نوفمبر 2018 الموافق 7 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:34AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

بعد ختام (خليجي 23) كم أنتِ جميلة أيتها الكويت!

رابط مختصر
العدد 10505 الجمعة 12 يناير 2018 الموافق 25 ربيع الآخر 1439

بعد خمسة عشر يوما مرت علينا بسرعة الصاروخ وكأنها يومان فقط، خمسة عشر يوما هي عمر بطولة خليجي23 والتي أقيمت على أرض الصداقة والسلام، أرض المحبة والناس الكرام، أرض العشق والرومانسية والهيام، أرض (أبونا العود) صباح العز والشهامة والانسانية، نعم كم هي محظوظة بك الكويت يا صباح التواضع والفخر ويا صباح الأخلاق والحنان! لقد ملكت قلوبنا بشموخك، وأسرت أرواحنا بعطفك وكرمك. 

نعم هي الكويت وطن النهار، نعم إنها الكويت التي كلما ابتعدت أنا شخصيا عنها اقترب منها قلبي حبا وعشقا في ترابها وهامت فيها روحي انسجاما. 

اعذرني أيها القارئ العزيز، وأيها المتابعون الكرام، إنها الكويت وما أدراك ما الكويت!

لا تلوموني إن ذبت في هواها، ولا تعاتبوني إن عشقت ثراها، هي معشوقتي، وهي محبوبتي التي تبادلني الحب والعشق منذ أن وطئت قدماي أرضها الطيبة لأول عام 1978م، أي قبل أربعين عاما!!

نعم، أربعون عاما هي قصة الحب والعشق بيننا والتي بدأت ولاتزال مستمرة!!

 لم ولن تنتهي إلا برحيلي من هذه الدنيا الفانية!!

يا كويت عزچ عزنا، يا كويت

يا أحلى اسم في قلوبنا، يا كويت 

فليعذرني الجميع، من لايفهم المعنى الحقيقي للكويت!

لا يفهم معنى الحب والعشق والسلام!!

أنتِ بلد الحضارة والرقي والجمال، 

أنتِ بلد فاتنة رائعة كاملة الخصال، 

أنتِ أيقونة الحب لا يفهمها إلا من ذاب فيك وغار، 

أنتِ سيمفونية لا يجيد عزفها إلا عاشق موسيقار، عذرا، لقد سرحت طويلا أفكر في من سكنت قلبي واقتحمته بدون استئذان، معشوقتي (الكويت).

في هذه المساحة الصغيرة والمتواضعة أود أن أتقدم بجزيل الشكر والعرفان والتقدير الى كل من وقف بجانبي شخصيا من أهالي الكويت الحبيبة، وإلى كل من سهل مهمتي، وإلى كل من دعمني ولو بكلمة ثناء واحدة، وذلك أثناء أداء مهمة عملي خلال بطولة خليجي 23 مع عروس القنوات الرياضية (قناة أبوظبي الرياضية)، والتي لا تكتمل حلاوة دورات الخليج إلا بتواجدها وتميزها وإبداعات كوادرها وأطعم عملها المحترفين، وعلى رأس القائمة الاستاذ المميز يعقوب السعدي الذي منحني الثقة بالعمل في هذه القناة منذ يناير 2013، وأتمنى بأنني كنت عند حسن ظن تلك الثقة العزيزة على قلبي وحسن ظن جميع العاملين والمشاهدين الكرام. 

وكل الشكر والثناء الى جميع المسئولين والاصدقاء والفنانين والشعراء والرياضيين والاعلاميين والفنيين والمخرجين والمعدين والمصورين والمذيعين، وأعضاء اللجان العاملة في البطولة، ورجال الأمن الأشاوس، والذين قدموا كل التسهيلات وسجلوا أروع قصص التعاون الكبير معنا، والى جميع طاقم قناة ابوظبي الرياضية المميزين دون استثناء. والتي لولا تعاون الجميع وبفضل من الله عز وجل لما اكتملت الصورة الجميلة على شاشة قناة ابوظبي الرياضية؛ من أجل تقديم تغطية مميزة كالعادة للبطولة وأحداثها المتتالية وبشهادة الجميع. 

(وشهادتي في قناة ابوظبي مجروحة) وكما أرجو من الجميع المعذرة لعدم استطاعتي ذكر اسماء... وأتمــنى بأنــني كنــت عند حسن تلك الثقة العزيـزة علــى قلبي وحسن ظن جميع المشاهدين الكرام. 

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا