النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10817 الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 الموافق 12 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

كتاب الايام

تهانينا لنادي النجمة بهذا الانجاز

رابط مختصر
العدد 10466 الإثنين 4 ديسمبر 2017 الموافق 16 ربيع الأول 1439


عندما تعانق الروح أصحاب الهمم العالية لا تقبل إلا بالمزيد من البطولات. خطوات ثابتة وبإصرار كبير وعزيمة صادقة على النجاح وتحقيق البطولات سطر أبناء هذا الوطن لاعبو نادي النجمة لكرة اليد بكل جدارة واستحقاق فصلا جديدا من الانجاز غير المسبوق في تاريخ كرة اليد البحرينية على مستوى الاندية، بفوزهم بلقب البطولة العشرين للأندية الآسيوية التي احتضنتها مدينة حيدر أباد في الهند، بعد فوزهم في المباراة النهائية يوم الخميس المنصرم على فريق الدخيل القطري، ليصبح بذلك أول فريق بحريني يحصد أول لقب آسيوي في كرة اليد ويتأهل لبطولية العالم للأندية (سوبر غلوب).
الف مبروك لأبناء البحرين وفريق نادي النجمة هذا الانجاز الرائع، الذي سجل اسم النجمة بأحرف من ذهب في انجاز تاريخي غير مسبوق للأندية البحرينية على مستوى اليد الآسيوية. إن هذا الأداء المشرف الذي قدمه أفراد لاعبي النجمة طيلة منافسات البطولة يعكس مدى ما يتمتع به أبناء البحرين الأوفياء من اصرار وحماس وشعور بالمسئولية تجاه وطنهم لرفع اسم مملكة البحرين عاليا، ومدى عظيم الولاء والوفاء والعرفان لبحريننا الغالية وقيادتها الحكيمة.
قبل أن نخوض في بعض تفاصيل هذا الانجاز غير المسبوق، من حيث الاهتمام والدعم من قبل إدارة النادي والسجل التاريخي لإنجازات كرة اليد، يجدر بنا أن نحيي جهود اللاعبين بصفة عامة، وأفراد الجهازين الإداري والفني للفريق الذي قادا الفريق بإخلاص واقتدار كبيرين، إضافة إلى جهود رئيس وأعضاء مجلس إدارة النادي وغيرها من الجهود الأخرى التي ربما تكون قد بذلت.
الذي تابع مسيرة رياضة كرة اليد بنادي النجمة قبل أكثر من ثلاثة عقود والتي تأسست بعد انجاز عملية الدمج الأولى في ثمانينات القرن الماضي يدرك أن جميع الشواهد والحقائق وخصوصا الأرقام التي لا تكذب ولا تجامل تؤكد أحقيته باللقب الآسيوي، فهو معقل البطولات والمرشح الدائم لنيل الألقاب وتحقيق البطولات، فالنجمة بمثابة النادي التي لا تغيب عنها شمس البطولات وإن غاب موسما عن تحقيق أي منجز فإن الموسم الذي يليه يحصد أحد الألقاب الشيء الذي ولد نوعا من التحدي في نفوس أعضاء مجلس إدارة النادي، وأفراد الفريق والجهازين الفني والإداري. وحتى يضمن هذا النادي العريق استمرار التفوق في رياضة كرة اليد سعت مجالس إدارات النادي السابقة ومجلس إدارة النادي الحالي إلى الاهتمام بكرة اليد واستقطاب الأسماء المميزة التي تظل اسماؤهم تتردد كثيرا في أوساط كرة اليد البحرينية ليستمر هذا التفوق حتى وصلنا لهذا الانجاز غير المسبوق ليصبح النجمة أول فريق بحريني يحصد أول لقب آسيوي في كرة اليد ويتأهل لبطولية العالم للأندية.
ختاما، نبارك لقيادتنا السياسية الرشيدة والرياضية الحكيمة لدعمهما ورعايتهما للحركة الشبابية والرياضية في مملكتنا الغالية، وحرصها المتواصل على تهيئة الظروف المثالية أمام الأندية الرياضية، ومتابعتهما الميدانية لكافة الأندية والمنتخبات الوطنية في مشاركتها الخارجية، كما نشيد بالدور البارز والهام للرئيس الفخري لنادي النجمة، ورئيس وأعضاء مجلس إدارة النادي، وأفراد الفريق والجهازين الإداري والفني، وجميع منتسبي وجماهير النادي بمناسبة هذا الانجاز الرياضي غير المسبوق متمنيا المزيد من الإنجازات للرياضة البحرينية في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك المفدى. حياة تستمر.. ورؤى لا تغيب

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا