النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10758 السبت 22 سبتمبر 2018 الموافق 12 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

الحر الرياضي

«تحـــدي ناصـــر ومونديال 2022... حلم وطن !!»

رابط مختصر
العدد 10465 الأحد 3 ديسمبر 2017 الموافق 15 ربيع الأول 1439

 التحدي هو الإرادة القوية والتصميم على تحقيق أهدافك من خلال رسم الخطط والسياسات المستقبلية لأي مشروع، والوصول الى أهدافك لن يأتي بالأقوال ولكن بالأفعال التى تحتاج منا الكثير من الجهود والتضحيات، فالحديث الأخير والتصريح الناري الذي أدلى به سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للآعمال الخيرية وشؤون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، حينما أعلن لبرنامج «صدى الملاعب» بقناة MBC انطلاق ساعة التحدى للتطوير الشامل للكرة البحرينية ومن ثم الظهور الرسمي الأول بمونديال 2022 بإذن الله.
أن سمو الشيخ ناصر، بصراحته المعهوده وضع النقاط المفقودة على حروف حلم الوطن بالوصول الى المونديال، فمن تلك النقاط المفقودة والتى تطرق اليها سموه، لغة الفوز والتى يفتقدها معظم لاعبينا والحلقة المفقودة بين الاتحاد واللاعبين في تكوين الشخصية الاساسية للمنتخب الوطني وهي أنه دائما يرغب بالفوز، فالحلم بالوصول للمونديال حق مشروع لكل الدول ولكن يجب علينا أن نحول ذلك التحدي الى واقع ملموس.
قبل أن نتحدث عن ذلك المشروع «تحدي ناصر»، يجب علينا أن نتجرد من مشاعرنا وعواطفنا، فسمو الشيخ ناصر لا يحتاج منا للإشادة وشهادتنا فيه مجروحة، ما يحتاجه منا سموه، الفكر والرأي السديد في قضايانا الرياضية، فالوصول الى مونديال 2022 ليس بالأمر السهل، إنه مشروع كبير يحتاج منا أن نضع خططا مستقبلية منها قصيرة الأجل وهي غالبا ما تكون لمدة سنتين أو ثلاث سنوات، فاذا اردنا أن نعد فريقا لتصفيات مونديال 2022، علينا أن نبدأ بتطوير المنتخب الوطني الحالي بقيادة وطنية والزج بالخامات التى يحتاجها الفريق من دون الالتفات الى المحسوبية في اختيار اللاعبين، في اعتقادي المتواضع هذا ما تحتاجه الخطة القصيرة الأجل، حيث من المتوقع أن تبدأ التصفيات المؤهلة لمونديال 2022 خلال عام 2019، مع الابتعاد كل البعد عن التغيير الجذري لمنظومة الاتحاد في الوقت الحالي.
أما الخطة طويلة الأجل، فإنها تحتاج الاستعانة بخبراء رياضيين في إعادة رسم خريطة الكرة البحرينية لعشر سنوات قادمة، وبمشاركة جماعية من قبل اللجنة الأولمبية البحرينية ووزارة الشباب والرياضة والاتحاد البحريني لكرة القدم مع الاستعانة بلجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب لسن القوانين الرياضية إذا احتاج الأمر، يجب أن تشمل الخطة طويلة الأجل على كيفية تطوير عمل الأندية والاتحادات علميا واحترافيا، وتحسين منشآتها الرياضية من خلال وضع الميزانيات الخاصة لتطوير البنية التحتية لها.
أن الجدول أو البرنامج الزمني للمشروع هو الطريق الوحيد الذي يمكن سلوكه للوصول إلى الهدف المنشود وهو انهاء تنفيذ المشروع بالمدة المطلوبة، فالمواعيد النهائية الخاصة بالمشروع، تساعد خطط العمل على البقاء منظماً اثناء العمل، وعلى تسهيل عملية تقييم الأداء ومدى الوصول للأهداف المحددة مسبقاً، فالبدء بالخطتين القصيرة والطويلة في نفس الوقت له ايجابيات على «مشروع التحدي»، منها الاستفادة من الوقت في تنفيذ الخطتين معاً. وختاماً... للكلمة حق وللحق كلمة ودمتم على خير.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا