النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10758 السبت 22 سبتمبر 2018 الموافق 12 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

تحدي ناصر..

رابط مختصر
العدد 10463 الجمعة 1 ديسمبر 2017 الموافق 13 ربيع الأول 1439

 

شهد الأسبوع الحالي تداولا كبيرا للحديث الممتع والشائق لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية لبرنامج صدى الملاعب الذي يبث من خلال قناة إم.بي.سي.

هذا اللقاء أوضح من خلاله «بوحمد» الكثير من الأمور التي تؤكد قدراته الشخصية ومكانته الكبيرة التي تزيد يوما بعد يوم في المجالات كافة التي يعمل بها، فقد أعطاه ووهبه الله سبحانه وتعالى قدرات كبيرة صقلت باهتمام من الوالد القائد الرياضي الأول جلالة الملك المفدى حفظه الله.

نعود إلى الحديث الشائق الذي انفردت به القناة حصريا وتحدث من خلاله سموه بكل صراحة وشفافية في العديد من النقاط التي أوضح من خلالها أن هناك تقصيرا في الاهتمام بكرة القدم، وهذا بلا شك يؤكد أن القول المأثور «الاعتراف بالحق فضيلة»، هو ما يتمتع به سموه، لذلك فإنه لم يسعَ إلى الانتقاد فقط دون ايجاد الحلول الرئيسة للاخطاء التي وقعت، بل أوجد اهتماما خاصا منه ومن اللجنة الأولمبية البحرينية بمتابعة الاتحادات الرياضية ووضع البرامج لها ومساندتها فيما تسعى اليه، وضرب مثالا باتحاد ألعاب القوى الذي حقق العديد من النتائج الايجابية خلال المشوار الحافل بالعطاء، الذي أوصلنا إلى الأولمبياد ليحقق فيه ميداليات في قمة الألعاب الرياضية، وأضاف أننا آسيويا سنسعى إلى الوصول إلى منافسة الصين والتفوق عليها، إضافة إلى ما تحدث عنه في بقية الألعاب الأخرى التي تؤكد مدى متابعته واهتمامه بها.

ونعود إلى الأهم في اللقاء، وهي كرة القدم البحرينية، التي ظهر من خلال حديث سموه أنه يسعى بكل امكانياته وقدراته التي نعرفها، وأنه وضع نصب أعينه إحداث نقلة نوعية في اتحاد كرة القدم، ووعدنا مع وضعها بين قوسين (بتوفيق من الله سبحانه وتعالى) بأننا سنكون إن شاء الله من المشاركين في كأس العالم 2022.

وحينما يقول «بوحمد» ذلك فإنه يعنيها قولا وفعلا، أي أن اهتمامه بكرة القدم سيزيد ونتوقع أن تسهم وزارة الشباب والرياضة بإيجاد الموارد وزيادتها لتعمل الأندية لما سيوضع لها من ميزانيات، ويضاف إلى ذلك وهو الأهم، أنني شخصيا أتوقع من خلال هذا التصريح القوي أن هناك تلميحات بتغيير سيطرأ على اتحاد كرة القدم، رغم اشارته إلى أن التقصير لم يعطِ الفرصة للعاملين في الاتحاد لتقديم ما لديهم من امكانات.

سمو الشيخ ناصر، نعلم جيدا من خلال مشوار حافل بالعطاء، عاصرنا فيك منذ البدايات روح التحدي والنجاح، ووفق الله سبحانه وتعالى في الوصول في العديد من الألعاب إلى مكانة كبيرة رفعت من خلالها اسم البحرين عالميا.

ندعو لك بالتوفيق والنجاح، وأن تواصل حكومتنا الرشيدة الاهتمام بالشباب والرياضة بقيادة الرياضي الأول جلالة الملك المفدى حفظه الله.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا