النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10762 الأربعاء 26 سبتمبر 2018 الموافق 16 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:55PM
  • المغرب
    5:30PM
  • العشاء
    7:00PM

كتاب الايام

محطات

علي بن خليفة.. بنسخة جديدة

رابط مختصر
العدد 10439 الثلاثاء 7 نوفمبر 2017 الموافق 18 صفر 1439

عادت بي الذاكرة الى سنوات مضت تجاوزت الاربعين عاماً، وانا اقرأ واتابع زيارات سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة رئيس اتحاد كرة السلة للاندية المشاركة في مسابقات اتحاد كرة السلة، وهي بلا شك خطوة جديدة منه شخصياً ومن مجلس الادارة لزيادة عمق الروابط بين الاتحاد والاندية. ولتؤكد القول المعروف «هذا الشبل من ذاك الاسد».
التاريخ يعيد نفسه بعد هذه السنوات الطويلة التي عايشتها لاعباً وصحفياً وادارياً كأمين سر للاتحاد البحريني لكرة السلة، حيث عايشت تلك الفترة والتي كانت في بداياتها من الفترات المميزة للاتحاد البحريني لكرة السلة برئاسة سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة صاحب الرقم القياسي البحريني في رئاسة اي اتحاد (1974 – 2000)، والتي كانت البداية لانطلاقة الاتحاد، حيث كان سموه يقوم بزيارات للاندية وهو في بداية عمله كرئيس؛ وذلك بهدف التعرف على ادارات الاندية والسعي لتقديم الدعم والمساندة لها، وها هو التاريخ يعود من جديد مع الخطوات التي بدأها الابن في السير على خطى والده.
ولله الحمد نجد الكل سعيدًا بهذه الخطوات الايجابية التي اوضحت لنا الترحيب التام والاشادة بما يقوم به المجلس من اعمال جيدة ستسهم ان شاء الله في رفع وتطوير مستوى اللعبة للأفضل.
نبارك لمجلس الادارة ولسمو الرئيس ونتمنى لهم التوفيق والنجاح لما فيه خير كرة السلة والرياضة البحرينية.

بوثنوه.. إلى اين؟
المشجع المحرقاوي وقائد كتيبة الجماهير المحرقاوية بوثنوه يدخل مرحلة كما نقول بالعامية (يخور وينجب) بكلمات تُنسب الى احباب قلبي، وهي مع الاسف الشديد بعيدة كل البعد عن المحبة الى القلب، فهي خطوات تسببت في خلافات كبيرة بين بوثنوه وادارات الاندية وجماهيرها وعشاقها.
فهو يريد ان يسخن الجو لحضور المباريات والفعاليات لتعود الجماهير للملاعب، الا انه اساء الفهم في ما يطرحه من امور اساءت له شخصياً قبل ان تسيء لعلاقات المحرق مع الاندية الاخرى، بوصفه رئيس رابطة المشجعين وقائدهم؛ لذلك كثرت الشكاوى التي وصلت الى مراكز الشرطة وهذا ما لا نتمناه ان يستمر ويتواصل. وعليك أخي العزيز الاعتذار عما اقدمت عليه من طرح في عدة امور، وخاصة فيما يتعلق بـ«حب الخشوم» في رياضتنا، وانت اول من يتعامل بطريقة «حب الخشوم».
علينا احتواء المشكلة قبل ان تزيد، والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا