النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10755 الأربعاء 19 سبتمبر 2018 الموافق 9 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

وقت إضافي

عن أي احتراف نحن نتكلم!.

رابط مختصر
العدد 10425 الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 الموافق 4 صفر 1439

متى وبأي سنة سيطال انديتنا ودورينا الاحتراف الكروي الفعلي، اذ بات هذا الموضوع هم الاندية وشغل فكر المتابعين لوسطنا الرياضي ومسئولي الاندية التي تعاني من مشاكل كثيرة اهمها مشاكل تنظيمية وادارية ومالية متراكمة بسبب ضعف المردود المالي الذي يدخل خزائن الاندية من جهة وسوء استخدام المخصصات المالية التي تدفعها الدولة من جهة اخرى، لهذا نرى انديتنا الوطنية مطالبة بان يكون لها مواقف موحدة امام تلك القضايا الرياضية وعليهم ايضا ان يتحاوروا فيما بينهم فهناك الكثير من المواضيع التي تستحق المناقشة والاتفاق حولها، وان كان موضوع الاحتراف والمخصصات المالية هو الابرزعلى الساحة في الوقت الحاضر.
الاغلبية يرون أن من الصعوبة أن لم تكن من المستحيلات أن يتم تطبيق الاحتراف في انديتنا وهي التي لا تستطيع توفير ابسط مستلزمات فرقها الرياضية، حتى وان فعلت يكون ذلك بالدين(السلف) فبعض الاندية مازالت مطالبة بتسديد رواتب لاعبين ومدربين واداريين، البعض منهم لجأ للمحاكم للمطالبة بمستحقاتهم المتأخرة نظيرعقود ابرمت معهم لم يتم الوفاء بها من قبل اندية لها سوابق في مثل تلك الامور، نقولها وبكل اسف وحسرة انديتنا لا تستطيع تنفيذ الاحتراف او حتى التفكير فيه ما لم يتم الوفاء بالمستحقات المتأخرة والمتراكمة عليها، اذ يتطلب من النادي المعني حصوله على براءة ذمة من اتحاد اللعبة، او حل القضايا العالقة كعقود للاعبين والمدربين على اقل تقدير، ومن ثم يستطيع النادي الدخول في لعبة الاحتراف التي ربما ستكون نعمة للاعب والمدرب ونغمة للاندية، وحتى لو افترضنا ان بعض الاندية استطاعت تنفيذ الاحتراف، ستطفو لهم مشكلة اخرى على السطح وهي الاندية التي تملك اكثرمن لعبة رياضية غير كرة القدم، اذ عليها ايضا ابرام عقود مع اللاعبين لتلك الالعاب الرياضية اسوة بلاعبي كرة القدم، نرى أن عملية الاحتراف صعبة ان لم تكن مستحيلة، الا اذا قامت الدولة متمثلة بوزارة الشباب بدعم فعلي للاندية وبمبالغ تفوق ما تقدمة لهم بالوقت الحاضر، وعلى الدولة الزام المؤسسات والشركات والبنوك بالمساهمة لدعم الرياضة حتى تستطيع الاندية التفكير بالاحتراف، غير ذلك استمروا على دوري الهوى افضل وابرك لكم وعن أي احتراف نحن نتكلم يا سادة.
  همسة:
 هناك اندية لا تستطيع توفيرمستلزمات الفرق الرياضية لديها وان حدث يكون ذلك بالدين فما بالك لو تم اجبارهم بتطبيق الاحتراف من قبل الاتحاد الآسيوي او الفيفا.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا