النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10814 السبت 17 نوفمبر 2018 الموافق 9 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:27AM
  • المغرب
    4:48AM
  • العشاء
    6:18AM

كتاب الايام

وقت إضافي

خالد الحاج قول وفعل

رابط مختصر
العدد 10397 الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 الموافق 6 محرم 1439


من المفترض أن لا أكيل المدح والثناء لأي شخص او مسئول، فكل ما يقومون به هو من صميم عملهم، فقد تتطرقنا في عمود الاسبوع الفائت بعنوان (شوية عتب) عن المرافق والمنشآت الرياضية وملعب كرة القدم في استاد خليفة، ولم تمضِ إلا سويعات على نشر المقال حتى جاءنا اتصال من الاستاذ خالد الحاج مسؤول المنشآت والصيانة في وزارة الشباب، يشكرنا فيه على الملاحظات التي طرحناها في ملحق «الأيام الرياضي»، وشكر بدوره ايضا كاتب تلك السطور، كما ذكرنا ان الشكر موصول اولًا وأخير للملحق «الايام الرياضي» والعاملين فيه. وقد وضح لنا خالد الحاج أن الصيانة في استاذ خليفة قائمة وجارٍ عمل اللازم فيه، وارسل لنا صورًا توضيحية لتلك الاعمال التي ستنجز في ملعب خليفة ومرافق الاستاد.
 «من لم يشكر الناس لم يشكر الله».. أخرجتني أمنياتي وأحلامي عما أردت ذكره من شكر وعرفان للاستاذ خالد الحاج على تفاعله مع المقال المنشور وسرعة الرد بالادلة والبراهين وليس فقط بالكلام، هكذا هم الرجال ممن يتحملون المسئولية الملقاة على عاتقهم، لا يتهربون من طرح اي موضوع ينشر فيما يخص صميم عملهم، بعكس البعض ممن يتهرب ويتحجج بحجج واهية، أو أنه لا يرد على الهاتف عند طلب الاستفسار لاي موضوع يخص الدائرة او المنشأة التي هو رئيسها ومثبت على كرسيها، تلك الشاكلة جاؤوا لـ«الرزة» فقط، وليس للعمل والتطوير، فهناك الكثير من تلك النوعية التي تحب فقط التصوير والفلاشات وملاحقة الكاميرات اينما وجدت.
 الدور الاخر أيضًا يقع على عاتق الجماهير والمتفرجين ممن يحضرون لمشاهدة المباريات، اذ يجب المحافظة على المنشآت ومرافقها وليس العبث بها، وان لا يصب جام غضبه وقت الخسارة على تلك المنشآت التي في الاساس خصصت لهم، فكل ما تراه وتستخدمه هو منك وإليك، فالمحافظة عليها هي أيضًا من صميم عملك، ومن يعبث بها ويتلفها يكون هو الخاسر، فقد تلجأ لها في اوقات ومناسبات أخرى، ونتمنى ان تكون هناك لوحات ارشادية لتوعية المتفرجين والحضور، وإعلامهم بأن المرافق والمنشآت أنشئت خصيصا لهم، فهي كما ذكرنا منكم واليكم والسلام عليكم.
همسة:
 المرافق والمنشآت الرياضية ليست فقط ملكًا للدولة بل هي ايضا ملك تخص كل مواطن غيور يحب بلده، فالمحافظة عليها واجب وطني، والعبث بها وتخريبها يضرك قبل غيرك.
 «الايام الرياضي» لا تتصيد الهفوات وتنشر فقط السلبيات، «الايام الرياضي» هي السلطة الرابعة ومرآة الشارع الرياضي لاظهار الحقيقة، فتشكر أي شخص أو مسئول يتفاعل معها.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا