النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10811 الأربعاء 14 نوفمبر 2018 الموافق 6 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

رؤى أكاديمية

سمو الشيخ عيسى يؤسس للتعاون مع جامعة البحرين

رابط مختصر
العدد 10395 الأحد 24 سبتمبر 2017 الموافق 4 محرم 1439

تشكل الرياضة الجامعية رافدا أساسيا للرياضة الوطنية ومشتلا حقيقيا لصقل مهارات الرياضيين، وتهيئة الظروف الملائمة لممارسة الأنشطة الرياضية. كما تسهم الرياضة الجامعية بدور أساسي في صقل شخصية الطالب وتحقيق الإنجاز الرياضي، فضلا عن إكساب طلبة تخصص التربية الرياضية المعارف والمعلومات والمهارات المرتبطة بمجال التخصص. ولقد تجاوزت الرياضة الجامعية اليوم البعد التعليمي والأكاديمي، وأصبحت تراهن عليها الدول لاكتساب الشهرة على الصعيد الخارجي أو الترويج للدول. ولهذه الأغراض تتنافس الدول المتقدمة في إظهار تفوقها في الرياضة الجامعية.
ووعيا بأهمية الرياضة الجامعية، فقد التقى سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة السلة بالأستاذ الدكتور رياض حمزة رئيس جامعة البحرين خلال الاسبوع المنصرم، حيث بحث سموه مع الدكتور حمزة أوجه التعاون الثنائي بين اتحاد السلة وجامعة البحرين. كما ناقش سموه مع رئيس جامعة البحرين إطلاق استراتيجية زيادة الخبرة العملية لخريجي التربية الرياضية، تماشيا مع رؤية سموه بتطوير اللعبة في مملكة البحرين من خلال تأهيل الكادر البشري ليكون مدربا أكاديميا يملك الشهادات والخبرة العملية.
إنه من المفرح رؤية الجهود المخلصة التي يبذلها سمو الشيخ عيسى بن علي تجاه عملية التطوير والرقي باللعبة، فتوثيق التعاون مع جامعة البحرين دليل بالغ على اهتمام سموه بتطوير لعبة كرة السلة في البحرين، وذلك من خلال مشاركة طلبة كلية التربية الرياضية بجامعة البحرين في البرامج المختلفة التي ينظمها الاتحاد البحريني لكرة السلة.
إن جامعة البحرين بصفة عامة وكلية التربية الرياضية بصفة خاصة بمختلف إسهاماتها وإمكاناتها تضرب أروع الأمثلة بالتعاون والشراكة نحو تحقيق الأفضل للرياضة الوطنية في مملكتنا من خلال اهتمامها البالغ بطلبتها الرياضيين المنتمين للأندية والمنتخبات الوطنية عبر تسهيل مشاركتهم في البطولات الخارجية لضمان تتحقق انديتنا ومنتخباتنا الرياضية المزيد من الإنجازات. كما تسعى لإبراز مشاركة طلبتها الفاعلة في الأنشطة والفعاليات الرياضية التي تنظمها المؤسسات والهيئات والاتحادات الرياضية لتكون جامعة البحرين صاحبة نجاحات متعددة وإنجازات مميزة.
إن كلية التربية الرياضية بجامعة البحرين بما لديها من كفاءات وطنية أكاديمية ورياضية قادرة على قيادة الرياضية الجامعية والوطنية بكفاءة ونجاح مراعية النظام الرياضي وامتداداته في المجتمع، ومعتمدة في ذلك على التخطيط للمناهج الرياضية الحديثة ووفق أسس علمية بهدف اعداد الكوادر الوطنية المتخصصة في التربية البدنية وعلوم الرياضة. فكلية التربية الرياضية بجامعة البحرين اليوم تعمل وفق إمكانياتها وتحاول أن تبدع وأن تتطور نحو أفضل المستويات لأن تطورها وتقدمها هو تطور للرياضة البحرينية بصورة عامة.
 ختاما، لقد ادرك سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة أن التكاتف والتعاون بين جامعة البحرين واتحاد كرة السلة سيسهم في خلق أجواء مثالية للعمل والنجاح. إن ما تحقق خلال الفترة البسيطة الماضية للعبة كرة السلة يكشف ما تنتظره اللعبة من خلال هذا التعاون الذي سوف يسهم بالرقي باللعبة.
ونحن على قناعة بان المرحلة القادمة ستشهد مزيدا من الشراكات والنجاحات بفضل النظرة الثاقبة والطموحات العالية التي يمتلكها سموه، والرغبة الجادة بأن تكون الفترة القادمة مليئة بالخطوات الفعلية للتطوير والتي من شأنها أن تدفع بلعبة كرة السلة البحرينية إلى مزيد من النجاحات.
حياة تستمر.. ورؤى لا تغيب

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا