النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10754 الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 الموافق 9 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:42PM
  • العشاء
    7:12PM

كتاب الايام

علينا بالسياحة الكروية... في الأعياد الدينية والوطنية

رابط مختصر
العدد 10368 الإثنين 28 أغسطس 2017 الموافق 6 ذو الحجة 1438

كانت البحرين في السبعينيات من القرن الماضي محطا للكثير من الوفود العربية والاسيوية ايام الأعياد الدينية (الفطر والأضحى) وكانت الجماهير البحرينية تحضر بكثافة للمدرجات انذاك، خصوصا ان الفرق التي تحضر للعب وديًا مع فرقنا المحلية أو حتى المنتخب الوطني لديها القاعدة الجماهيرية في البحرين ومنطقة الخليج العربي.
وكانت الفرق الإيرانية انذاك لها الحضور الأكبر في مثل هذه المناسبات الدينية والوطنية الى جانب الفرق الكويتية مثل العربي والقادسية والكويت والفرق السعودية مثل الهلال والأهلي والاتفاق والقادسية وايضا الفرق العربية من مصر الزمالك والأهلي، وبالتالي صرنا نعيش في مثل هذه المناسبات حركة مستمرة لإجراء المباريات الودية الجماهيرية الكبيرة.
ومن هذا المنطلق بإمكاننا استعادة مثل هذه الأفكار ولكن بشكل مختلف يوافق الأفكار الكروية التي يحملها الكثير من الجماهير المحلية والخليجية بل العربية في متابعة الدوريات الأوروبية بدقة تامة بمعلومات دقيقة عن هذه الفرق ونجومها الكبار وعن التعاقدات والانتقالات بين النجوم العالميين بل ولديها التوقعات بمن سيفوز بكأس أفضل لاعب في أوربا أو حتى العالم.
المتابعة لدوريات في اسبانيا وألمانيا وإيطاليا وإنجلترا وفرنسا فيه من الهوس والتعصب الأعمى في التشجيع خصوصا ريال مدريد وبرشلونة على مستوى العالم كله، وبالتالي هذا يجعلنا ان نفكر بجدية في جلب مثل هذه الأندية في كل عام ايام الأعياد الدينية والوطنية وهذا يجعل البحرين متنفسا للكرة في الخليج والدول العربية وسيكون هناك حتمًا حضور جماهيري منقطع النظير ليس على مستوى البحرين بل سيتعدى ذلك الخليج الى الدول العربية.
بل ستكون هناك حركة سياحية في الفنادق والأسواق والمجمعات ونستطيع استثمار الفرصة بزيارة هذه الوفود لأماكن التراث والسياحة التاريخية في البحرين لأننا نمتلك رصيدا كبيرا من الحضارة القديمة التي تمتد لآلاف السنوات وبالتالي نضع ذلك في اجندة السياحة الكروية.
ليس مستحيلاً أو صعبًا ان نجلب مثل ريال مدريد أو برشلونه أو جوفنتوس وميلان وليفربول ومانشستر يونايتد وبايرن ميونيخ وباريس جيرمان وغيرها من الفرق العالمية لتكن البحرين مهوى الجماهير الكروية من كل المناطق.
ومن الان بإمكاننا وضع الأفكار والمقترحات على طاولة النقاش حتى العام القادم لنصل الى الفكرة الاساسية وبلورتها عمليًّا من كل الجوانب ومن ثم تطبيقها على الارض ونحن نعتقد جازمين بأن الرعاة لهذه الفعاليات التاريخية لن تتردد في الدخول بقوة لرعاية هذا الحدث الكبير الى جانب النقل التلفزيوني وغيرها من الأمور التجارية ما يعود بالفائدة على انديتنا المحلية والتي نقترح ان تكون الأرباح لهذه الأندية وللاتحاد صاحب التنظيم لهذه الفعالية الكبيرة.
نجاح هذا الحدث مشروط بحضور النجوم الكبار مع فرقهم وإلا كانت الفعالية عادية وليس لها الوقع الإيجابي والحماسي بين الجماهير الكروية.
وبالتالي حتى نقوم بتنظيم مثل هذه المباريات علينا زيادة مدرجات الاستاد الوطني لكي يفي بالعدد المطلوب أو بناء استاد جديد يسع الإعداد الكبيرة من الجماهير.
ونحن على ثقة تامة من قدرة اتحاد الكرة على تنظيم مثل هذه الفعاليات الكبيرة والنجاح فيها.
املنا كبير في استثمار الكرة في صالح البحرين من الناحية السياحية والتجارية والكل سيكون فائزًا وناجحًا عندما ينجح مثل هذا الحدث التاريخي الكبير ولنجعل البحرين بوابة السياحة الكروية في الخليج والعرب مع حضور مثل هذه النجوم العالمية الكبيرة.
هي فكرة تحتاج لبلورة وتنفيذ على ارض الواقع بعد دراستها بدقة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا