النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10810 الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 الموافق 5 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:35AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:50PM
  • العشاء
    6:20PM

كتاب الايام

الحر الرياضي

«التدريب والتطوير باتحاد الكرة.. Bravo !!»

رابط مختصر
العدد 10367 الأحد 27 أغسطس 2017 الموافق 5 ذو الحجة 1438

إن العمل الإداري بأنديتنا الوطنية يدور في عالم يغلب عليه طابع الخبرة من دون التسلح بعلم الإدارة الرياضية الحديثة، التي تعد عنصرا رئيسا لتقدم الدول رياضيا، فمن الضروري التمسك بالإطار العلمي في تنظيمها، وبذلك أصبحت الإدارة أساسًا لكل نجاح تحققه الدول في الرياضة متى ما تقدمت في استخدام أساليب الإدارة الرياضية الحديثة في أنشطتها الرياضية كافة، إذ كلما ارتقى مستوى الإدارة فيها كلما تحسن مستواها الرياضي.
لجنة التدريب والتطوير بالاتحاد البحريني لكرة القدم برئاسة عضو مجلس الإدارة النشط الأخ ياسر الرميثي، أخذت على عاتقها دورًا مهمًا في وضع استراتيجيات التدريب والتطوير للكرة البحرينية من خلال إقامة وتفعيل الدورات الفنية للمدربين وعلى جميع المستويات، ولم تقتصر الدورات على الجوانب الفنية بل شملت الجانب الإداري، فمن ضمن خطط اللجنة لتطوير مستوى الكوادر البشرية الإدارية العاملة في المنتخبات والأندية الوطنية، جاءت فكرة إقامة وتدشين أول دورة في الإدارة الرياضية، مما يعطي انطباعا بالاهتمام الملموس من لجنة التدريب والتطوير بالجانب الإداري.
لقد كانت لي فرصة أن أحضر تلك الدورة التي أقيمت على مدار أسبوع تحت إشراف المحاضر الآسيوي الدكتور جاسم الحربي، الذي يعد من الكفاءات المشهود لها في هذا المجال، لما لديه من خبرة أكاديمية وميدانية في أغلب المجالات الرياضية. ما أحببت أن أشير إليه في عمودي هذا، هو الدور الذي تلعبه لجنة التدريب والتطوير في الاتحاد من خلال الزيارات الميدانية إلى الأندية، والاطلاع على سير العمل فيها، ناهيك عن الاهتمام بتطوير الجانب الإداري بالأندية، التي بلاشك تحتاج الكثير من الدورات العلمية والعملية، لتتماشى مع الخبرة التى يتمتع بها الإداريون، فلا نستطيع تحقيق أهدافنا إلا إذا تسلحنا بسلاح المعرفة والعلم إلى جانب الخبرة الإدارية. إن أغلب المشاكل التي تحدث في أنديتنا بسبب عدم تقديرنا للاحتمالات المستقبلية والعجز عن تصور مبادئ إدارية وتنظيمية قادرة على حماية المؤسسات الرياضية من الانهيار، فمن ذلك المنطلق يجب على الأندية الوطنية الاهتمام والتنسيق مع الاتحاد لتطوير الجانب الإداري فيها، ليواكب تطور الإدارة العصرية، لما فيه صالح للمنظومة الكروية.
وختاما.. للكلمة حق وللحق كلمة، ودمتم بخير.

همسة رياضية
يعد مدير إدارة العمليات الفنية بالاتحاد البحريني لكرة القدم الأخ عابد الأنصاري من الكوادر والكفاءات التي يجب المحافظة عليها والاهتمام بها، فالعمليات بالاتحاد تعد القلب النابض لهذا الكيان الرياضي، ومتى ما حققت أهدافها تحقق الهدف الأسمى من تطوير الكرة البحرينية، فكل الشكر والتقدير للأخ عابد الأنصاري على جهوده الكبيرة في تنفيذ الدورات التدريبية، والشكر موصول أيضا إلى دينامو العمليات، منسق الدورات الأخ يوسف النعيمي.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا