النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10760 الإثنين 24 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

هجمة مرتدة

100 ألف دينار مستحقات مدربين ولاعبين من ثلاثة أندية فقط والمخفي أعظم!

رابط مختصر
العدد 10315 الخميس 6 يوليو 2017 الموافق 12 شوال 1438

في البداية أود أن أعتذر للقراء والمتابعين الأعزاء عن غياب عمودي (هجمة مرتدة) الأسبوع الماضي وذلك نظرًا لتواجدي خارج البحرين وانشغالي في السفرة القصيرة.
وبعد عودتي بيوم واحد لأرض الخلود الحلوة (البحرين) التقيت وبالصدفة في المطار بصديق عزيز عليَّ شخصيًا يدعى (بو أحمد) لم ألتقيه منذ سنوات عديدة، وهو من المتابعين الجيدين للحركة الرياضية وكل ما يكتب ويبث عن الرياضة في وسائل الإعلام المختلفة المسموعة والمقروءة والمرئية، وبعد السؤال عن أحوال بعضنا،
بادرني بسؤال وهو في حالة من الاستغراب والتعجب وقال: هل صحيح هذا الخبر المنشور اليوم بالجرائد أم فيه مبالغة أو فبركة؟؟!!
فقلت: أي خبر تقصد؟؟!! فالأخبار هذه الأيام (على قفا من يشيل)!!
قال وهو مذهول: خبر قرأته عن مبالغ تقدر بـ 100 ألف دينار مستحقات لاعبين ومدربين منذ سنوات لدى ثلاثة أندية محلية فقط !!!
فقلت له: عادي، وعادي جدًا!! ما هو وجه الغرابة في ذلك؟؟!! قال لي: (من صچك)!! قلت: (نعم من صچي) هذا الخبر عادي!!
وإذا كانت هناك 100 ألف دينار مستحقات لبعض اللاعبين والمدربين الذين لا يتعدى عددهم عدد أصابع اليدين فقط ومن ثلاثة أندية فقط!!
(فيا أخي ترى المخفي عليك أعظم)!! قال بو أحمد وبدهشة: تتكلم جد يا بوجاسم!!
يعني هل هناك ديون أخرى غير ما ذكر على الأندية المحلية ومشاكل مادية؟؟!!
قلت له: يا بو أحمد صل على النبي وتعوذ من أبليس، يعني تسوي روحك ما تدري بهالمواضيع، كأنك عايش في المريخ مو في البحرين..!!
هذا وأنت من أفضل المتابعين للأخبار الرياضية التي تنشر في الوسائل الإعلامية..!!
قطع كلامي وقال: نعم يا خوي أنا أتابع كل صغيرة وكبيرة عن الرياضة في البحرين وبالأخص لعبة كرة القدم، ولكن عندما أتصفح الجرائد اليومية وأتابع تصريحات المسؤولين عن الرياضة بأن الحركة الرياضية في ازدهار وجميع الأمور ممتازة ومستتبة وفي تطور مستمر..!!
يكون عندي ارتياح نفسي بأن رياضتنا بخير..!!
فبادرته بالقول: الوضع عندنا (هلون)..!! مو بس في الرياضة ولكن في معظم المجالات، دائمًا الأمور تسير بنظرية: (عكس عكاس)..!!
قلت له: يعني شنهو تنتظر من تصريحات إعلامية من المسؤولين سواء في الأندية أو في الاتحادات أو حتى بعض الوزارات والمؤسسات الحكومية؟؟!!
هل تنتظر من مسؤول يطل علينا في الجرائد ويقول (أنا فاشل)؟؟!!
أو مسؤول آخر يعلنها وبكل شجاعة: لقد حاولنا ولكن فشلنا في عملنا ونعتذر من الوطن والشعب البحريني، ونقدم استقالتنا الجماعية لفسح المجال للشباب الرياضي من الجيل الجديد والأكفاء منهم في مواصلة المشوار وتمكينهم في إدارة شؤون الرياضة..!!
فقال صاحبنا بو أحمد: وما العيب في ذلك؟!! فهذه ثقافة، وشجاعة، وحضارة..!!!
فضحكت وأنا أرد عليه: كلامك حلو ومنطقي، ولكن ثقافة الاعتراف بالفشل وشجاعة الاستقالة وحضارة الشخوص، هذه أمور لا يوجد لها مكان في قاموس جماعتنا..!!! ولكن تجدها في المجتمعات المتقدمة فكريًا وثقافيًا وحضاريًا والتي تعترف بهذه المبادئ والصفات الحميدة..!!
حيث تكون هناك المحاسبة المستمرة والرقابة الكثيفة على المسؤولين في أي مجال، وتكون العقوبة شديدة جدًا للمقصرين والفاشلين ولمن يؤخر ويمنع صرف مستحقات وأرزاق البشر.
قلت له: لا تستغرب يا عزيزي..!!
إلا إذا يوما ما سمعت بأن هناك أحد الأندية يسدد رواتب لاعبيه ومدربيه وموظفيه بشكل طبيعي وبدون أي تأخير، فأعلم بأن هذه (حالة شاذة) بين الأندية وعليك ساعتها الاستغراب والدهشة !!!!!
ونحن هنا لا نعني الأندية الثلاثة المعنية في هذا الخبر المذكور أعلاه فقط، وإنما القصد وبشكل عام معظم الأندية التي تعيش في هذه الدائرة الفاشلة نفسها والمشاكل المتكررة سنويًا وبدون أي رادع جاد من قبل الجهات المختصة.
والله من وراء القصد ومن أجلك يالغالية (البحرين)..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا