النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10813 الجمعة 16 نوفمبر 2018 الموافق 8 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:37AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

الياقوت.. كرتنا ثقافتنا

رابط مختصر
العدد 10288 الجمعة 9 يونيو 2017 الموافق 14 رمضان 1438

الجهد الكبير والمبذول الذي قام به الأخ العزيز جاسم الياقوت رئيس نادي القادسية السعودي السابق وأحد أبناء المنطقة الشرقية بالشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية ومعه بعض الأخوة الأعزاء في اللجنة المنظمة لمهرجان «كرتنا ثقافتنا» الذي يعني الكثير بفضل الخطة الموضوعة لهذا المشروع العام الذي سيصل إلى دول مجلس التعاون وبعض الدول العربية من خلال اختيار سفراء لهذا المشروع الذي تهدف اللجنة من خلاله لجذب وتوعية أبناء المجتمع بالرياضي وكرة القدم بشكل خاص من خلال عدة جهات تسهم مساهمة كبيرة وفعالة، خاصة وأنه يطرح بشكل جيد يهدف إلى تنمية الولاء والانتماء للوطن وبناء وتنشئة ذلك في نفوس الأطفال من خلال العمل على اكتشاف المواهب، لذلك حرصت اللجنة على مشاركة عدة جهات ذات مسئولية في تبني هذا الحدث الهام.

وقد سعدت بما طرحه الأخ العزيز بومحمد من آراء وأفكار للاستفادة من خبرات القيادات الرياضية التي تم اختيارها بعناية من أجل وضعها في خارطة عمل اللجنة، والتي سيكون لها مردود ايجابي بإذن الله على الرياضة وكرة القدم، خاصة وأنها تحظى بدعم ورعاية من أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، ولذلك حظيت الفكرة بدعم ومساندة لتكون دعما للرياضة والرياضيين من خلال تعزيز الوعي وتأهيله في هذه الفئة من المجتمع لإمكانية استغلال طاقاتهم من أجل المجتمع والوطن.

تمنياتي بالتوفيق للجنة المنطمة لهذا المشروع والنجاح فيه، وثقتي كبيرة في أخي العزيز الدكتور جاسم الياقوت الذي قاد القادسية لسنوات كان فيها النادي صاحب الانجازات المتميزة التي حققها النادي، وأدعو المولى عز وجل أن يوفقهم لما فيه الخير والصلاح.

 

والله زمان

 

شكرا من أعماق قلبي لكل من اتصل أو أرسل يشيد بفكرة القسم الرياضي في الأيام بتقديم مادة دسمة لصفحة والله زمان في رمضان والتي تعودنا أن نقدمها لهم منذ سنوات، والحق يقال أنه لولا تعاون بعض الأخوة الذين أكن لهم كل المحبة والتقدير ممن ساعدوني في تقديم الصور لما استمتعتم بهذه الوجبة التي نقدمها لكم، فتحية تقدير واعتزاز لكل من أسهم معي ولكل من وعدني ولم يستطع أن يوصل الصور فمكانتكم في القلب جميعا وشكري وتقديري لكم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا