النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10815 الأحد 18 نوفمبر 2018 الموافق 10 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

مدريد وبرشلونة يسيطران على جماهير العالم

رابط مختصر
العدد 10270 الإثنين 22 مايو 2017 الموافق 26 شعبان 1438

كانت سنوات السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات والألفية الاولى من القرن الماضي تحظى بمتابعة جماهيرية في العالم كله لمنتخبات العالم خصوصا البرازيل التي اعتلت المنصة الجماهيرية في التشجيع من دون المنتخبات الاخرى وصارت الجماهير تتنافس في تشجيعها وتتغنى بهذه المنتخبات خصوصا البرازيل في زمن لم يكن فيه التواصل الاجتماعي ولا الفضائيات موجودة ولكن كان التنافس الجماهيري محموما حسب الظروف المتاحة في تلك السنوات الماضية.


وبقيت هذه المنافسة الى ما قبل العشر سنوات تقريبا اذ انتقلت هذه المنافسة الجماهيرية نحو اسبانيا مع وجود التقنية الحديثة من تواصل اجتماعي وفضائيات رياضية تنقل الحدث اولا بأول ويتم التحليل الفني من مختصين في هذه القنوات الرياضية خصوصا بين ريال مدريد وبرشلونة اللذين هيمنا على جماهير العالم كله في منظر فريد لم نره من قبل ولا حتى الان مع أندية عالمية اخرى. على الرغم من ان الدوري الإسباني لم يكن هو الدوري الاقوى بين الدوريات العالمية ولكن الجماهير في العالم انقسمت بين مدريدي وبرشلوني لا ثالث لهما في العالم بل لا نظير وصارت هذه الجماهير تتفنن في تعبيراتها وروسوماتها ومقاطعها الفيديو التي تنشرها بعد كل مباراة يلعبها هذان الفريقان العريقان ببطولاتهما اسبانيا وأوروبيا مع فوز وخسارة كل فريق.


فغدا كل فريق يواجه مدريد أو برشلونة يحظى بتشجيع احد الجماهير للفريقين.


يفوز مدريد في اي مباراة يخرج علينا جماهيره بمخاطبة جماهير برشلونة بالمثير من مقاطع الفيديو بشكل فكاهيات وصور تعبر عن التحدي للطرف الاخر مع ان من لعب مع مدريد ليس برشلونة، والامر نفسه تماما لو لعب برشلونة وفاز مع اي فريق اخر تقوم قيامة البارسا ضد جماهير مدريد.


اما خسارة احدهما يا ويله من هجمات جماهير الفريق الاخر والحكاية لن تنتهي أبدا وستبقى كذلك لسنوات قادمة يتبادل فيها الناديان البطولات المحلية والخارجية.


بعد كل لقاء لأحد الفريقين نكون امام موعد جميل ننتظر فيه ما سيقدمه الجمهوران من وجبات صباحية ومسائية فيها الفكاهة نصيبا كبيرا من هذه الوجبات.


هذا الأسبوع والأسبوع المقبل نحن أيضا على موعد لهذه الجماهير في يوم الحسم لليغا والذي يامل المدريديون ان يحسموه لصالحهم قبل نهائي الأبطال يوم السبت المقبل لتكون سنة جميلة عليهم مع زيدان وحينها سنرى ما سيكون لدى هذه الجماهير من تعليقات ساخرة ضد برشلونة ولو خسرت مدريد هنا جماهير برشلونة ستتصدى للموقف بتعليقات ساخرة ضدهم وضمن جوفنتوس جماهير عريضة له مساندة له يوم نهائي الأبطال السبت المقبل.


اتمنى من المختصين النفسانيين دراسة هذه الظاهرة والخروج بنتائج تعرض على الجماهير خصوصا في البحرين.


ما يثلج الصدر ان هذه المنافسة الجماهيرية لا تتدخل في العلاقات بين الأصدقاء المختلفين في التشجيع مدريديا وبرشلونيا الذي كل منهما يريد الفوز على الاخر ولكن في حدود الإخوة في الصداقة.


وسيبقى نجما الفريقين كرستيانو وميسي هما الذاكرة لجماهير الفريقين في الفوز والخسارة وبهما يرفع كل منهما بيارق الناديين في ساحة التحدي للبطولات وجوائز اللاعبين العالمية.


فهل نرى منافسة اخرى للجماهير بعد المنتخبات العالمية وبعد مدريد وبرشلونة؟
فلننتظر ونرى..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا