النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10816 الاثنين 19 نوفمبر 2018 الموافق 11 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:39AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

أبناء داركليب.. شكرًا لكم

رابط مختصر
العدد 10214 الإثنين 27 مارس 2017 الموافق 28 جمادى الآخرة 1438

طائرة العنيد تهبط بسلام في مطار البحرين الدولي مدونة تاريخها الخليجي بماء من الذهب الفريد مع أول مشاركة خليجية وسط وجود عمالقة الطائرة من النجوم الكبار والمحترفين المتفرغين في هذه البطولة.
ولكن عنيد الدار قهر كل الظروف من الأرض والنجومية وعلا بوطنيته المعتادة رافعًا بذلك علم المملكة في هذا المحفل الخليجي بطاقات وطنية صنعتها وصاغتها أياد من هذه القرية التي لا يتعدى سكانها بضع آلاف ولكن كبرياءها أطاح بكل من أتى للدوحة ليعود بالذهب فكانت طائرة العنيد لهم بالمرصاد لتقول لهم قفوا هنا، فالذهب بحريني كما كان سابقًا مع المحرق عندما هيمن على عرش الذهب الخليجي.
هذا الإنجاز الخليجي الكبير الذي عاد به أبناء البحرين الى وطنهم ليس مجرد نتائج رياضية في هذه اللعبة فحسب وإنما هذا الإنجاز دخل كل بيت بسعادة، وأفرح بها كل البحرينيين حتى من لا يميل الى متابعة الرياضة أسعده إنجاز أبناء داركليب واستحقوا عليها التهاني والتبريكات من هذا الشعب الوفي الحبيب.
قد يكون هناك من لم يتوقع ان تعود طائرة العنيد محمّلة بالذهب الخليجي لوجود فرق لها تاريخها البطولي مثل الريان القطري والهلال السعودي والأهلي البحريني بطل أندية العرب، وهذه حقيقة واضحة، إذ حتى أبناء داركليب لم يتوقعوا ذلك ولكن عزيمة الأبطال وإرادة النجوم قهرت كل الصعوبات وحلقت طائرتهم فوق السحاب بالإطاحة بحامل اللقب ومن له تاريخا ذهبيًا في ذلك وسجلت تاريخًا ذهبيًا عنوانها الكأس لمن يعشقها بجهده وتفانيه وفنياته ودقة التنفيذ فكان له ما أراد.
من هنا نأمل من وزارة شؤون الشباب والرياضة ان تعجل في تكريم هؤلاء الأبطال من شرّفوا الوطن بهذا الإنجاز الكبير ليس فقط بإقامة حفل تكريمي احتفاءً بأبطال الخليج ولكن نرى ان التكريم الحقيقي بأن تلبى احتياجات هذا النادي خصوصًا في هذه اللعبة التي رفعت رأس المملكة عاليًا بين عمالقة الخليج من إمكانات مادية ومالية ومعنوية وصولاً إلى توظيف اللاعبين العاطلين عن العمل؛ تقديرًا لهم وتكريمًا على ما قدموه من أجل تشريف الوطن الحبيب.
فهذا هو التكريم الحقيقي الذي ينتظره أبناء الدار الأبطال مع إقامة الحفل التكريمي احتفاءً بهم.
كما ندعو الشركات والمؤسسات الوطنية بالمساهمة الفاعلة في هذا الحفل الكبير.
كما ندعوها بأن تتبنى توظيف أبناء أبطال الخليج ممن هم عاطلون عن العمل من نجوم الفريق الذين أسهموا بتحقيق هذا الإنجاز.
كما تدعوها برعاية هذا النادي في لعبته الرئيسية لتكون لها مستقبلاً قادمًا في محافل اخرى خليجية وعربية وآسيوية.
نحن بانتظار مثل هذه الخطوات الجادة في التكريم وأن يرى أبناء داركليب ما يسعدهم ويفرحهم كما أفرحوا وأسعدوا شعب البحرين الوفي بهذا الإنجاز الكبير.
ونحن على ثقة واطمئنان تام من أن المجلس الأعلى للشباب والرياضة ووزارة شؤون الشباب والرياضة من إنهما لن يتوانا من تحقيق أمال وتطلعات أبناء داركليب أبطال الخليج لكرة الطائرة.
أخيرًا نقولها بصوت مرتفع يسمعه الداني والقاصي بصوت الوطن الحبيب: شكرًا لكم أبناء داركليب ونأمل لكم تكرار هذا الإنجاز خليجيًا وعربيًا بظروف أفضل تشرفون فيه الوطن من جديد ودمتم الى البحرين أبناء بارّين بوفائكم لوطنكم العزيز شكرًا لكم.. شكرًا لكم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا