النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10813 الجمعة 16 نوفمبر 2018 الموافق 8 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:37AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

الحر الرياضي

«بيت الكرة البحرينية» ... آمال وتحديات!!

رابط مختصر
العدد 10213 الأحد 26 مارس 2017 الموافق 27 جمادى الآخرة 1438

 بداية نود أن نبارك للشيخ علي بن خليفة آل خليفة تزكيته لرئاسة الاتحاد البحريني لكرة القدم، كما نهنئ اخوانه أعضاء الاتحاد لفوزهم بولاية جديدة على مدى أربع سنوات قادمة، ومنحهم ثقة الجمعية العمومية، ونقول لمن لم يحالفه الحظ، حظاً اوفر في الدورات القادمة. تشكل المجلس الجديد (عساهم على القوة) بعد أن انتهت معركة الانتخابات (إن صح التعبير)، وامتناع ثمانية أندية عن الترشيح واكتفائهم بالتصويت وهذا إن دل على شيء، فانه يدل على عزوف الأندية عن العمل الاداري التطوعي والمشاركة في صنع القرار (إن جاز الافتراض).
تحتاج المرحلة القادمة من أفراد بيت الكرة البحرينية تكاتف الجهود والعمل الجاد، بالرغم من محدودية الموارد وتقليص الميزانيات. مراجعة الخطط التطويرية ووضع الاستراتيجيات القصيرة والطويلة الأمد هو احدى الخطوات التي يجب البدء فيها فورا. تنويع مصادر الدخل ايضا هو أحد سبل الحفاظ على ركائز استدامة بيت الكرة البحرينية من خلال التركيز على قطاع التسويق والاستثمار بالاتحاد بهدف التغلب على العجز في الموازنات المالية للاتحاد. إن آمال الشارع البحريني معقودة على عاتق المجلس الجديد في تطوير المسابقات المحلية والتي تعاني الكثير من كثرة التوقفات، علينا أن ندرس بكل اهتمام المقترحات التي قدمتها الأندية خلال اجتماع الجمعية العمومية لما فيها من حلول قد تساعد على تطوير المسابقات، والنظر لتوصيات الأجهزة والجهات ذات العلاقة، على سبيل المثال مخرجات ملتقى مستقبل الأندية لعام 2017.
من وجهة نظري، ان من أولويات عمل المجلس الجديد هو دعم المنتخبات الوطنية والعمل على تطويرها وفق خطط وبرامج مدروسة، والاستعانة بالخبرات والكفاءات الفنية والادارية المحلية والدولية، فالأسرة الرياضية البحرينية تتطلع من المجلس الجديد أن يحقق طموحات وتطلعات الشارع البحريني من خلال خلق منتخبات وطنية ذات مستوى رفيع بغض النظر عن النتائج التي قد تكون سلبية في بداية مشوار التغيير والتطوير الفعلي لبيت الكرة البحرينية. علينا المحافظة على عنصر الاستقرار الفني والاداري لجميع منتخباتنا الوطنية لما فيه من فائدة كبيرة على المدى الطويل، والابتعاد كل البعد عن مجاملة الأجهزة الفنية والادارية التي لم تحقق إنجازات أو نتائج ايجابية في الفترة السابقة ومنح الفرصة لمن هو أحق واجدر، فالنتائج الإيجابية والمرجوة لن تتحقق في فترة قصيرة، بل تحتاج منا الصبر والثقة المطلقة بقدرات الكوادر الوطنية بالمجلس الجديد.
وختاماً... للكلمة حق وللحق كلمة ودمتم على خير.

همسة رياضية
الدورة التدريبية في مهارات الادارة الرياضية والتحليل الفني والتي أقامها الاتحاد البحريني لكرة القدم بالتعاون مع معهد «براذرز للتدريب» والتي حاضر فيها الدكتور والمحلل الفني بقنوات «بي إن سبورت» طارق الجلاهمة، تعد خطوة جيدة في الطريق الصحيح نحو تأهيل الكوادر الادارية والفنية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا