النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10759 الأحد 23 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

المدرب الوطني وإنجازاته... رضا علي أنموذجًا

رابط مختصر
العدد 10192 الأحد 5 مارس 2017 الموافق 6 جمادى الآخرة 1438

أولاً وقبل كل شيء أود أنا أبارك للبحرين حصول نسور الطائرة على ذهب أبطال العرب للأندية والتي أقيمت على أرض المملكة وهي الثانية في تاريخ الأهلي بقيادة وطنية مخلصة، متمنين بأن يتكرر الإنجاز الذهبي في بطولة الخليج للأندية والتي ستقام في الدوحة بعد يومين بإذن الله إلى جانب دار كليب. 

يعتبر المدرب الوطني البحريني في كل الألعاب من أكثر المدربين الوطنيين في دول مجلس التعاون الخليجي تحقيقه للإنجازات المشهودة والبارزة والتي وضعت بصماته وأكدت جدارته وعلو كعبه باستحقاق لقيادته الفرق والمنتخبات الوطنية بنجاح. 

نبدأ الإنجاز الذي تحقق في لعبة كرة القدم عندما حقق المدرب الوطني عبدالعزيز أمين إنجازًا رائعًا وتاريخيًا عندما قاد منتخب الناشئين آنذاك الى نهائيات كأس العالم، فيما كان سلمان شريدة على موعد مع الإنجاز الكبير بقيادة منتخب الشباب للكرة الى نهائيات كأس العالم. 

وفي كرة اليد قاد السَّباع منتخب الناشئين الى نهائيات كأس العالم بجدارة واستحقاق. 

فيما قاد المرباطي طائرة المحرق الى الذهب الخليجي لسنوات متتالية وكان له النصيب الأكبر في الإنجاز لعدد البطولات التي حققها مع الأحمر وهو إنجاز لم يحققه مدرب أجنبي على المستوى الخليجي. كما أن إنجازه المتميز مع طائرة الاهلي عربيًا وهو الإنجاز الأول للبحرين ما يؤكد علو كعب المدرب الوطني. 

وكان آخر الإنجاز على يد المتألق دائمًا ابن البحرين البار المخلص رضا علي عندما قاد طائرة النسور بذهب العرب للأندية ما يؤكد أحقية هذا المدرب بقيادة المنتخبات الوطنية لتميزة وتألقه في تحقيق الإنجازات. 

هذا الإنجاز لرضا علي لم يكن الأول والفريد في حياته الرياضية بل تاريخه يشهد على ذلك من خلال مسيرته كلاعب مع نادي النصر يوم حقق بطولة أندية الخليج ومع نادي الهلال السعودي بطولة الأندية العربية فيما حقق مع المنتخب الوطني البحريني ذهبية الألعاب العربية في كرة الطائرة في العام 1992. 

فهذا سجله البطولي كلاعب متميز ومتألق حط بظلاله على تألقه لخوض تجربة التدريب والدخول في أسرارها والنجاح فيها. 

ولم يحتج كثيرًا لكي يكون متميزًا في موسمه الاول واستطاع ان يكون فريقًا متماسكًا وقويًا حقق معه البطولات ومع الاهلي أيضا ساهم بعودة الفريق الى سابق عهده وتحقيق البطولة بعد منافسه لسنين مضت تقارب الـ 30 سنة ويعود مجددًا رضا النجم كمدرب الى طائرة النسور في عربية الأندية للأبطال ويحقق معها الذهب للمرة الثانية ليضيف الى سجله كمدرب ذهب آخر حققه بين مدربين محترفين أجانب لهم بصماتهم الذهبية وبين لاعبين محترفين كبار على المستوى العربي فيما كان يملك من اللاعبين الهواة غير المحترفين ولا مفرغين من أعمالهم وعلى الرغم من ذلك أسعد جماهير البحرين بهذا الإنجاز الكبير بقيادته الفذة متحديًا الآخرين بإمكانات متواضعة ولكنه كان يملك فكرًا تدريبيًا متميزًا وحالة نفسية أعدت الفريق لخوض مثل هذه البطولة ما يؤكد تميزه الواضح بين باقي المدربين الآخرين. 

رضا علي الخلوق جدًا هو في أمل بالاهتمام به على مستوى الاتحاد البحريني للطائرة بل على مستوى وزارة الشباب للرياضة لابرازه بصورة أفضل من خلال إرساله الى دورات متقدمة تقام للمدربين المحترفين لكي نستفيد منه في قيادة المنتخبات الوطنية للطائرة لسنوات عديدة قادمة ونحن على ثقة تامة من انه قادر على تشكيل منتخبات وطنية تحقق الإنجازات المختلفة في بطولاتها الخليجية والعربية والآسيوية بوضع استراتيجية واضحة المعالم بعيدة المدى بهدف الوصول لأعلى المستويات القارية ولذلك نأمل من وزارة الشباب بتبني هذه الفكرة وابتعاثه الى الدول المتقدمة في هذا المجال لنستفيد جميعًا منه عندما يعود بفكر متجدد يضع النقاط على الحروف لإحراز النتائج المتميزة بإذن الله. 

ختامًا نضع يدنا على كتف المدرب الوطني الرائع رضا علي مهنئينه بهذا الإنجاز الكبير متمنيين له التوفيق في مهمته الخليجية مع طائرة نسور الاهلي بعد أيام قليلة قادمة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا