النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10762 الأربعاء 26 سبتمبر 2018 الموافق 16 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:55PM
  • المغرب
    5:30PM
  • العشاء
    7:00PM

كتاب الايام

نريد انتخابات حقيقية!

رابط مختصر
العدد 10187 الثلاثاء 28 فبراير 2017 الموافق 1 جمادى الآخرة 1438

أعضاء الجمعية العمومية بأنديتنا الرياضيه ها هي اتت الفرصة لكم لبناء المستقبل المنشود ومحو الماضي الاليم الذي عايشناه على مر السنين، لحظة تاريخية فاصلة بدأت تظهر في الآفاق، عندما اعلن الاتحاد البحريني لكرة القدم عبر وسائل الاعلام عن بدء وتفعيل الجمعية العمومية والانتخابات، به سيذهب الماضي بكل سلبياته ليأتي المستقبل بالتغيير والبناء، فأحلام البسطاء (الجماهير) ستتحقق أخيرًا اذا صدقت مقولة الانتخابات هذه المرة وستكون محطة تحول لتاريخ افضل، فمنذ عقود من الزمن يعلن الاتحاد عن بدء الانتخابات، كلمة نسمعها وتصم إذننا على انها فعلاً انتخابات، وعند الجد لم نشاهد أي تفعيل لها. 

نتمنى من أعضاء الجمعيات العمومية بأنديتنا الرياضية ان يناضلوا من اجل ما ذكر بوسائل الاعلام بان الاتحاد صادق هذه المرة بتفعيل الانتخابات لتكون حقيقية وتكون الاندية هي المسئولة عن اختيار الاعضاء، فقد وصل الى مسامعنا ان الأسماء التي ستدخل الاتحاد جاهزة ومطبوعة مسبقا على ورقة A4، عجبًا من اشخاص يريدون ان تعيشوا في احلام الماضي رغم كل سلبياته واخفاقاته الاليمة التي تجرعتها الكرة البحرينية من تدهور بالنتائج. 

نحن نعلم ان الانتخابات تمنحك القدرة على الاختيار من بين مئات المرشحين، والانتخابات هي للتنافس على تقديم الافضل لكسب رضا الجماهير. سؤالنا هنا لماذا لا نترك الأندية هي التي تختار الافضل والانسب للزج بهم بمجلس ادارة الاتحاد؟ وليس الاتحاد هو الذي يطلب من الأندية نريد فلان وعلان، ونتمنى من الاتحاد ان يبتعد بتزكية هذا على اساس انه صديق او زميل، يجب ان يكون الاختيار للشخص القادر على التغيير للأفضل، لندع الانتخابات تقول كلمتها حتى لا (نكرر خطأ بانتخابنا أعضاء مجلس النواب - اختيار فاشل بكل أسف). 

 الانتخابات الحقيقية هي الخطوة الاولى للعبور نحو خيار افضل مما نحن عليه الان، الانتخابات هي عبارة عن استطلاع موضوعي تقف من خلاله نتائج رأي غالبية الناخبين والاعضاء المشمولين بالاستطلاع، وذلك بإتيان اشخاص قادرين على اصلاح الاوضاع المتردية التي مر بها الاتحاد، احباب قلبي اعضاء انديتنا الرياضية صوتك وقت الاقتراع يعتبر مسئولية تحاسب عليها انت الناخب (الاندية) فمن يأتي لمجلس ادارة الاتحاد بالانتخابات بالطبع يعتبر هو الافضل والانسب لقيادة دفة الاتحاد، فلا تتردد بأن تعطي صوتك لمن يستحق، حرية الاختيار مكفولة ولكل نادٍ الحق في اختيار من يراه مناسبا، لكن بشرط اساسي؛ ان يكون الاختيار نابع عن قناعة وليس من اجل ارضاء الغير، نعم نحن نقف ونختلف ضد من يحاول فرض وقمع اراء الآخرين تحت غطاء هذا يصلح وذاك لا يصلح، لو تأملنا جليا وبأعين مفتوحة لوجدنا أن عملية الانتخابات ما هي الا حصيلة النهج الديمقراطي، وحتى لا نظلم الجميع هناك اشخاص عملوا تحت قبة الاتحاد بإخلاص وتفانٍ من أعضاء المجالس السابقة والحالية، فهؤلاء نرفع لهم القبعة احترامًا على عملهم التطوعي، أما البعض الاخر، فالتقاعد والجلوس على المقاهي وشرب الشاي افضل لكم. 

همسة

ما ذُكر أعلاه وبين الاسطر ليس لفرض العضلات، بل هي نابعة من غيرة وحب على البحرين فمستوى كرة القدم للأندية والمنتخبات يحز في النفس، فانديتنا ومنتخباتنا قاست ولا تزال تقاسي بسبب المحاباة والعاطفة من جهة، ولعدم وجود الشخص القادر الذي يستطيع ان ينتشل وضع كرتنا المزري من جهة اخرى، لربما هذه المرة ستتحقق آمالنا واحلامنا بالتغيير للأفضل، فأحفادنا لا زالوا يحلمون ببطولة حقيقية تفرحهم (إحنا خلاص راحت علينه الله كريم).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا