النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10758 السبت 22 سبتمبر 2018 الموافق 12 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

الحر الرياضي

«المحسوبية»... والفشل الإداري !!

رابط مختصر
العدد 10102 الإثنين 5 ديسمبر 2016 الموافق 6 ربيع الأول 1438

عندما تغيب شمس القيم والمبادئ وعندما تتلاشى الاخلاق، حينها يصبح المحظور مباحا وتصبح علاقات البشر تحكمها ضوابط المصلحة الخاصة، إنها «المحسوبية» يا سادة، التي خلفت لنا الكثير من المآسى التي تغلغلت في مجتمعاتنا الرياضية، حيث يكون الوصول للقمة مبنيا على أكتاف الآخرين، إن الوضع الاداري غير الصحي لبعض أنديتنا المحلية يشكل حاجزا يصعب فيه التمييز بين الكفاءة الادارية واسهامات الفرد الفعلية وبين التي هي نتاج حسابات المحسوبية.

لايختلف اثنان على أن مملكتنا الغالية تمتلك الكثير من المواهب والكوادر الادارية التي خلقت؛ من أجل أن تمارس عملها الاداري وتطبيق فكرها المتطور في سبيل الرقي بالعمل الاداري بأنديتنا المحلية، ولكن عندما تصطدم بذلك الفيروس الخطير «المحسوبية» الذي نخر مجتمعنا الرياضي ما أسهم في ابعاد الكثير من تلك الكوادر الشبابية المتحمسة.
إن المحسوبية مرض نفسي يكتسبه بل يرثه الفرد من خلال علاقاته بذوي أصحاب السلطة والقرار واعتباره أمرا مسلما به، محاولة منه للوصول لمبتغاه، مختصرا بذلك الوقت والجهد بدون الاخذ بعين الاعتبار انتهاك حقوق الآخرين بذلك.
رسالة لا بد أن تصل للمسؤولين عن الرياضة في بلادنا البحرين، الى متى تحرم وتحارب الكوادر الشبابية من الحصول على فرصها بالعمل الاداري بالاندية؟، حيث خيبت آمال الكثير من الشباب الكفء والجدير بتطوير العمل الاداري، في حين يتولي من لا يستحقون المناصب وغير قادرين على تحمل مسؤولياتهم وزمام أمور الأندية الادارية.
وختاما للكلمة حق وللحق كلمة ودمتم على خير.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا