النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10757 الجمعة 21 سبتمبر 2018 الموافق 11 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:08AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:39PM
  • العشاء
    7:09PM

كتاب الايام

وبدأ المشوار الكروي

رابط مختصر
العدد 9560 الجمعة 12 يونيو 2015 الموافق 24 شعبان 1436

 انطلقت أمس فعاليات التصفيات المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 وكأس الأمم الآسيوية 2019 وكانت بداية المشوار لمنتخبنا الوطني امام منتخب الفلبين وذلك ضمن المجموعة التي تضم بالإضافة  لهما اوزباكستان، كوريا الشمالية واليمن وذلك ضمن المجموعة الثامنة.
وكلنا أمل وثقة في ان ترجح منتخبنا هذه المباراة لتكون بداية انطلاقة جديدة له بعد ان تسلم قيادة الفريق المدرب الارجنتيني باتيستا مع جهازه المعاون وبعد ان لحق بفترة من فترات مباريات الدوري العام ليكون على اطلاع بمستوى بعض اللاعبين ومشاهدة آخرين وليس كما جرت العادة في السنوات الاخيرة بان يكون المدرب قد تم التعاقد معه بعد ان انقضى المولد وانتهى كل شيء ليجد امامه قائمة بأسماء اللاعبين وتبدأ بعدها مراحل التجارب.
لقد حرص الاتحاد فمثلاً برئاسة الشيخ علي بن خليفة آل خليفة على توفير كافة المستلزمات الضرورية وتهيئة الأجواء المطلوبة من خلال معسكر الاعداد واجراء مباراتين وديتين عرف من خلالها المدرب لاعبيه وقدراتهم وامكانياتهم وبالتالي فانه لا مجال للاعذار.
شخصياً اعتقد ان الفرصة مهيأة امام منتخبنا لتحقيق نتيجة ايجابية في هذه المجموعة اذا ما عرف كيفية التعامل مع الوضع ومحاولة كسب النقاط من البداية.
قلوبنا مع الأحمر في بداية المشوار والانطلاقة لتحقيق الطموح بالتأهل إلى الدور الثاني من تصفيات كأس العالم القادمة التي لايزال حلمها يراودنا بالتأهل بعد ان ضاعت فرصتين من الفرص التي قد يصعب تحقيقها وتحتاج لمجهود وعطاء لنجد انفسنا في تلك المرحلة التي وصلنا لها في المرتين السابقتين امام ترنيداد وتوباغو ثم امام نيوزلندا وهما الخسارتين اللتين ضاعتا من جيل كروي حرم من فرصة العمر باللعب في نهائي كأس العالم.
المشوار امام هذا الجيل من الممكن ان يتحقق لو تضافرت الجهود وعمل الجميع بقلب واحد نسعى من خلاله لرفع اسم مملكتنا الغالية في هذا المحفل الكروي الهام وندعو الجميع للوقوف مع الفريق وان يوقفنا الله وترفع راية العز لبحرين الخير والعطاء والله الموفق.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا